Accessibility links

logo-print

توقيف أربعة من الشرطة الدينية السعودية إثر مقتل شخص


رجال أمن سعوديون

رجال أمن سعوديون

أفادت مصادر صحافية سعودية يوم الاثنين أن قوات الأمن أوقفت أربعة من عناصر هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر متهمين بمطاردة سيارة ما أدى إلى مقتل شاب وإصابة زوجته الحامل وطفليهما في منطقة الباحة، جنوب غرب المملكة.

وقالت المصادر إن أجهزة الأمن أوقفت الأربعة بعد استجوابهم أمس الأحد على خلفية المطاردة التي أودت بعبد الرحمن أحمد الغامدي (34 عاما).

ويواجه هؤلاء تهم "إساءة استخدام السلطة، ومطاردة شاب برفقة أسرته متجاهلين أنظمة مبلغة لهم ولغيرهم من منسوبي الهيئة تقضي بمنع المطاردة تماما".

وأشارت إلى أن الأمير مشاري بن سعود بن عبد العزيز حاكم الباحة أمر بتشكيل لجنة تحقيق محايدة.

وأكدت المصادر أن الرئيس العام للهيئة عبداللطيف آل الشيخ أمر ب"تنفيذ كل ما يصدر عن لجنة التحقيق التي تشرف عليها إمارة المنطقة ولا يشارك فيها أي عضو من الهيئة".

يذكر أن آل الشيخ أصدر في 21 أبريل/نيسان الماضي قرارا يمنع بشكل قاطع مطاردة الأشخاص سواء متهمين أو مخالفين، كما هدد "من يخالف هذا التوجيه باتخاذ الإجراءات الحازمة".

وتتولى الهيئة السهر على تطبيق مفهوم متشدد للشريعة الإسلامية وتسيير دوريات لإغلاق المحلات خلال أوقات الصلاة ولرصد الخلوات غير الشرعية بين رجال ونساء.

ويتأكد عناصر الهيئة من عدم إقدام المرأة على قيادة السيارة واحترام ارتداء العباءة السوداء وتغطية الرأس، وحتى الوجه أحيانا.

وتمنع الهيئة أيضا تنظيم حفلات موسيقية عامة ويعمد عناصرها في بعض الأوقات إلى الكشف على هواتف الشباب الجوالة بحثا عن رسائل أو صور يعتبرونها مخالفة للشريعة.

XS
SM
MD
LG