Accessibility links

logo-print

ألمانيا تعد بدعم التحولات الديموقراطية في مصر


وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو يرحب بنظيره الألماني غيدو فسترفيلي

وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو يرحب بنظيره الألماني غيدو فسترفيلي

وعد وزير الخارجية الألماني غيدو فسترفيلي الذي يزور القاهرة، بدعم بلاده للتحولات الديموقراطية في مصر.

وقال الوزير فسترفيلي أمس الاثنين بعد لقاء مع نظيره المصري محمد كامل عمرو إن مصر "بلد رئيسي لنجاح الربيع العربي".

وأوضح فسترفيلي "نريد دعم مصر ونعرف جميعا أن هناك الكثير من الشركات الألمانية التي تبدي اهتماما كبيرا في الاستثمار" في هذا البلد، لكن مصر تحتاج "إلى تنمية دائمة وديموقراطية مستقرة وهذه رسالتي الرئيسية".

ووصف زيارته بأنها "إشارة" إلى التزام اكبر اقتصاد أوروبي بالتحولات السياسية في مصر.

وقال إن "المصريين طالبوا بمشاركة ديموقراطية، لكنهم طلبوا أيضا مشاركة اقتصادية واجتماعية وألمانيا لديها الكثير من الخبرة في مجال التنمية الاقتصادية".

ورحب عمرو بهذا الدعم الألماني، وقال "من الواضح أن ألمانيا تقف إلى جانب مصر في عملية التحول المميزة هذه. ما نزال نسعى إلى التعاون والمساعدة من عدد من الأصدقاء".

يشار إلى أن زيارة فسترفيلي التي من المقرر خلالها أن يلتقي الرئيس المصري محمد مرسي، تستمر يومين وهي الأولى لوزير خارجية دولة غربية منذ الانتخابات الرئاسية في مصر.
XS
SM
MD
LG