Accessibility links

logo-print

أنباء عن توجه سفن حربية روسية إلى سورية


 سفينة الأدميرال تشابننكو المضادة للغواصات

سفينة الأدميرال تشابننكو المضادة للغواصات

أفادت وكالة أنباء انترفاكس الروسية أن عددا من السفن الحربية الروسية غادرت الثلاثاء ميناء سيفيرومورسك شمال غرب البلاد، متجهة إلى ميناء طرطوس السوري، الذي يضم القاعدة البحرية الروسية الوحيدة في البحر المتوسط.

وأضافت الوكالة نقلا عن مصدر عسكري دبلوماسي أن ثلاث سفن لنقل الجند غادرت سيفيرومورسك بقيادة سفينة الأدميرال تشابننكو المضادة للغواصات، على أن تنضم إليها سفينتان حربيتان أخريان خلال الرحلة.

وصرح مصدر رفض الكشف عن هويته لانترفاكس بأن "برنامج الرحلة يشمل التوقف في مرفأ طرطوس غرب سورية"، مشيرا إلى أن الرحلة تندرج في إطار الاستعدادات العسكرية للأسطول الروسي ولا علاقة لها بتصاعد التوتر في سورية.

وتابع المصدر أن "السفن ستتزود بالوقود والمياه والأغذية في طرطوس"، مضيفا أن انتشارها في المتوسط سيستمر حتى أواخر سبتمبر/أيلول القادم.

وتعرضت روسيا لانتقادات حادة من قبل الغرب حول استمرارها في إمداد سورية بالأسلحة على الرغم من تطور الوضع إلى نزاع مسلح بين النظام والمعارضين أدى إلى سقوط 17 ألفا و129 شخصا خلال 16 شهرا.

وكانت روسيا قد أعلنت الاثنين أنها لن تبيع أسلحة جديدة إلى سورية قبل استقرار أوضاعها، لكنها قالت إنها ستلتزم بالعقود الموقعة سابقا.

وفي تطور جديد الثلاثاء، أفادت مصادر وثيقة الصلة بالحكومة الروسية أن موسكو "لن تقاوم أي تدخل عسكري في سورية"، في ما يبدو وكأنه تخل من روسيا عن حليفها المقرّب تحت وطأة ضغوط دولية شديدة.
XS
SM
MD
LG