Accessibility links

اليونيسيف يحذر من تفشى الكوليرا في دول الساحل الأفريقي


أشخاص ينتظرون بمركز للعلاج من الكوليرا

أشخاص ينتظرون بمركز للعلاج من الكوليرا

حذر صندوق منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) الثلاثاء من تفاقم الأوضاع الصحية والمعيشية في دول الساحل الأفريقي.

وقال مسؤول صندوق الأمم المتحدة للطفولة لغرب أفريقيا وأفريقيا الوسطى جيدو بورجيزي من خطر يهدد دول الساحل الأفريقي بسبب زيادة حالات الكوليرا بين الأطفال هناك.

وأضاف جيدو أنه إذا انتظر العالم تفشي مرض الكوليرا في تلك المنطقة التي تواجه أزمة إنسانية حادة لكي يتحرك، فإن الأوان سيكون قد فات للسيطرة على الوباء.

وذكر جيدو أن حوالي 700 شخص قد لقوا مصرعهم منذ بداية هذا العام بسبب إصابتهم بالكوليرا في أفريقيا الوسطى وغرب أفريقيا، وأن عدد المتضررين من المرض القاتل قد ارتفع بشكل متزايد منذ منتصف شهر يونيو/حزيران الماضي بسبب بدء موسم الأمطار والفيضانات ونقل المياه لعدوى المرض.

وأشار جيدو إلى أنه تم أيضا اكتشاف ما يقرب من 29 ألف حالة إصابة بالكوليرا منذ بداية العام.

من ناحية أخرى وفي الوقت الذي حذر اليونيسيف من التزايد المخيف لأعداد الإصابات بالكوليرا في المناطق الواقعة على طول نهر النيجر حيث تضاعفت تلك الأعداد ثلاث مرات في النصف الأول من العام الجاري عنها في نفس الفترة من العام الماضي 2011، فقد أكد أن النيجر تواجه تحديا خطيرا أخر يزيد من تعقيد الموقف حيث يحتاج ما يقارب 400 ألف طفل هناك هذا العام إلى العلاج من سوء التغذية الحاد لأجل الإبقاء عليهم على قيد الحياة.
XS
SM
MD
LG