Accessibility links

وكالة الأمن القومي لن تقرأ البريد الالكتروني للأميركيين


رئيس وكالة المخابرات الأميركية الجنرال كيث ألكسندر

رئيس وكالة المخابرات الأميركية الجنرال كيث ألكسندر

طمأن رئيس وكالة المخابرات الأميركية الجنرال كيث ألكسندر الأميركيين بان وكالة الأمن القومي لن تقرأ بريدهم الالكتروني الشخصي إذا تم سن قانون جديد لأمن الاتصالات الالكترونية للسماح للشركات الخاصة بتبادل المعلومات مع الحكومة.

ووافق مجلس النواب الأميركي في أبريل/نيسان الماضي على مسودة قانون سيسمح للحكومة والشركات بتبادل المعلومات عن التسلل للشبكات الالكترونية. ولكن البيت الأبيض وكبار أعضاء مجلس الشيوخ من الديموقراطيين أيدوا اتخاذ موقف أوسع.

وأثار المنتقدون مخاوف بشأن الخصوصية فيما يتعلق بتبادل مثل هذه المعلومات خشية أن تسمح لوكالة الأمن القومي التي تحمي أيضا شبكات الكمبيوتر الحكومية بجمع معلومات عن اتصالات الأميركيين وهو أمر يحظره القانون بشكل عام.

وقال ألكسندر في كلمة أمام معهد أميركان أنتربرايز "حقيقة بإمكاننا حماية الحريات المدنية والحياة الشخصية والأمن الالكتروني كأمة."

ولكنه قال إنه من أجل المساعدة في حماية القطاع الخاص فمن المهم أن تتمكن وكالة المخابرات من إبلاغه بنوع برامج الكمبيوتر الضارة واختراقات الشبكة الالكترونية التي تتوقعها والسماع من الشركات عما تراه خرقا لإجراءات الحماية لشبكاتها من الكمبيوتر.

وقال إن المعلومات التي تسعى إليها الحكومة هي عنوان الانترنت مصدر البريد الالكتروني الذي يحتوى على برامج ضارة ووجهته وليس محتوى البريد الالكتروني نفسه.
XS
SM
MD
LG