Accessibility links

logo-print

مشروع قرار روسي حول سورية أمام مجلس الأمن


تصويت سابق في مجلس الأمن الدولي

تصويت سابق في مجلس الأمن الدولي

وزعت البعثة الروسية في الأمم المتحدة على أعضاء مجلس الأمن الدولي أمس الثلاثاء مشروع قرار يمدد تفويض بعثة مراقبي الأمم المتحدة في سورية مع الأخذ بتوصيات الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، لكنه لا يلحظ أي تهديد بعقوبات، وفق ما أعلن دبلوماسيون.

ويجدد هذا المشروع التأكيد على دعم خطة السلام التي تقدم بها المبعوث الدولي والعربي إلى سورية كوفي أنان، كما يطالب السلطة والمعارضة السوريتين البدء فورا بتطبيق هذه الخطة وتنفيذ التوصيات الصادرة عن مجموعة العمل بشأن سورية خلال اجتماعها في 30 يونيو/حزيران في جنيف بشأن العملية الانتقالية السياسية في البلاد.

كذلك ينص مشروع القرار على أن مسألة إيجاد حل سياسي للأزمة في سورية تعود للشعب السوري.

ولا يتضمن مشروع القرار أي تهديدات بعقوبات محتملة، مكتفيا بالإشارة إلى أن مجلس الأمن "سيقيم تطبيق هذا القرار وسيدرس اتخاذ تدابير لاحقة إذا لزم الأمر".

وأوضح مساعد المندوب الروسي في الأمم المتحدة إيغور بانكين أن القرار يرمي إلى دعم جهود أنان وخطة السلام التي تقدم بها.

وقال بانكين "قرارنا ليس تحت الفصل السابع".
وتأتي هذه المبادرة عشية اطلاع أنان مجلس الأمن اليوم الأربعاء على ما بلغته مهمته قبل 10 أيام من انتهاء مهمة بعثة المراقبين الدوليين التي تضم حاليا 300 مراقب عسكري غير مسلحين.
XS
SM
MD
LG