Accessibility links

logo-print

إدانة أربعة عناصر أمنية سعودية في حادثة مقتل مواطن


الراية السعودية

الراية السعودية

أدانت لجنة مكلفة بالتحقيق في مقتل سعودي وإصابة زوجته وأحد طفليه بجروح بالغة عناصر هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والشرطة بالتسبب في الحادث إثر مطاردتهم سيارة القتيل في منطقة الباحة جنوب غرب المملكة.

وأعلنت اللجنة التي شكلها حاكم الباحة الأمير مشاري بن سعود بن عبد العزيز "ثبوت مسؤولية وإدانة الدورية الأمنية ودورية هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بوقوع تلك الحادثة إثر تصرفهم بشكل فردي وعدم تقيدهم بالأوامر والتعليمات التي تقضي بمنع المطاردة".

وكانت أجهزة الأمن قد أوقفت أربعة عناصر من هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر المعروفين باسم "المطوعين" للاشتباه في مسؤوليتهم عن الحادثة التي وقعت بعد مطاردة أودت بحياة عبد الرحمن أحمد الغامدي (34 عاما) في محافظة بلجرشي التابعة للباحة.

وذكرت مصادر متطابقة أن عناصر الهيئة التي تقوم بمهام الشرطة الدينية في المملكة طلبوا من الغامدي خفض صوت الموسيقى بينما كان داخل سيارته فحصل تلاسن بين الطرفين.

يذكر أن رئيس الهيئة عبد اللطيف آل الشيخ كان قد أصدر في 21 أبريل/نيسان الماضي قرارا يمنع بشكل قاطع مطاردة الأشخاص سواء متهمين أو مخالفين، محذرا "من يخالف هذا التوجيه باتخاذ الإجراءات الحازمة" تجاهه.

وتتولى الهيئة السهر على تطبيق مفهوم متشدد للشريعة الإسلامية وتسيير دوريات لإغلاق المحلات خلال أوقات الصلاة ولرصد الخلوات غير الشرعية بين الرجال والنساء.

ويتأكد عناصر الهيئة من عدم إقدام المرأة على قيادة السيارة واحترام ارتداء العباءة السوداء وتغطية الرأس، وحتى الوجه أحيانا.

وتمنع الهيئة أيضا تنظيم حفلات موسيقية عامة ويعمد عناصرها في بعض الأوقات إلى الكشف على هواتف الشباب الجوالة بحثا عن رسائل أو صور يعتبرونها مخالفة للشريعة.
XS
SM
MD
LG