Accessibility links

فرنسا تؤكد دعمها الكامل للبنان على خلفية الأزمة السورية


الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند ونظيره اللبناني ميشال سليمان

الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند ونظيره اللبناني ميشال سليمان

أعلن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند للصحافيين أنه أكد لنظيره اللبناني ميشال سليمان خلال استقباله في باريس دعم فرنسا الكامل في هذه المرحلة الصعبة نظرا إلى ما يحدث في سورية.

وقال هولاند للصحافيين في باحة قصر الاليزيه الرئاسي في ختام المحادثات إننا "نقدم دعمنا الكامل للتحرك الذي نقوم به مع الحكومة اللبنانية من اجل وحدة لبنان وسلامة أراضيه وتطوره"، مشيرا إلى أن وجود قوات الطوارئ الدولية في جنوب لبنان التي تشارك فيها فرنسا "يمثل بالنسبة لنا وسيلة كي نثبت للبنان هذا الدعم".

وبالنسبة للأزمة في سورية، قال هولاند إنه "يجب مواصلة الضغط على النظام السوري كي يصل إلى الحل السياسي المنتظر".

وتابع "أقدر ما تمثله هذه الفترة للبنان نظرا إلى توافد الكثير من اللاجئين إلى لبنان"، إضافة إلى "مخاطر على الاقتصاد اللبناني الذي لا يمكنه مواجهة هذا العبء الإضافي، ناهيك عن المشاكل التي قد تنشأ عما يحدث في سورية".

وأضاف "علينا هنا أيضا أن ندعم جميع جهود لبنان لحماية استقلاله وسيادته في هذه المرحلة".

وتحدث هولاند عن موقف روسيا من الأزمة السورية، مؤكدا أنه ينبغي "إقناع الروس بأن دعم بشار الأسد يهدد بالفوضى".

وأضاف "بالتالي إن أردنا تجنب الفوضى أو حربا أهلية في سورية، فعلى جميع الدول أن تسمح بحصول انتقال سياسي وأن يغادر بشار الأسد السلطة ويتركها في يد حكومة انتقالية".

من جانبه، قال الرئيس اللبناني ميشال سليمان للصحافة "المهم هو ألا يمتد العنف من سورية إلى لبنان".

وتابع "لذلك نحاول ضبط الوضع في لبنان".
XS
SM
MD
LG