Accessibility links

logo-print

متظاهر يضرم النار في نفسه بتل أبيب للمطالبة بالعدالة الاجتماعية


تظاهرة في تل ابيب

تظاهرة في تل ابيب

أضرم متظاهر النار في نفسه مساء السبت خلال مسيرة في تل أبيب في الذكرى السنوية الأولى للاحتجاجات الاجتماعية التي هزت إسرائيل الصيف الماضي، ما أسفر عن إصابته بحروق بليغة نقل على إثرها إلى المسستشفى، كما أفادت متحدثة باسم الشرطة.

وقالت المتحدثة لوبا سامري إن المتظاهر "ترك في الشارع نسخا من رسالة قرأها على الملأ قبل أن يضرم النار في نفسه".

وأضافت أن الشرطة تعتبر هذا العمل "محاولة انتحار" مشيرة إلى أن الرجل في العقد الرابع من العمر وفد نقل إلى المستشفى في حالة حرجة.

ونقل موقع صحيفة يديعوت احرونوت الالكتروني عن شهود عيان أن الرجل قرأ رسالة ثم سكب وقودا على جسده وأضرم النار بنفسه.

وأضافت الصحيفة أن الرجل كتب في رسالته "دولة إسرائيل سرقتني وتركتني من دون أي شيء".

وتابع في الرسالة "اتهم إسرائيل ورئيس الوزراء بنيامين نتانياهو ووزير المالية يوفال ستينيتز بالمسؤولية عن الإذلال المستمر الذي يعانيه مواطنو إسرائيل يوميا" معتبرا أن "هؤلاء المسؤولين يأخذون من الفقراء ليعطوا الأغنياء".

وكان المتظاهرون قد رددوا خلال المسيرة الهتاف الرئيسي للتحركات الاحتجاجية التي عمت إسرائيل في العام الماضي وهو "الشعب يريد العدالة الاجتماعية"، وهو شعار مستلهم من هتاف تظاهرات الربيع العربي.

وبحسب الشرطة فإن حوالى ثمانية آلاف شخص شاركوا في مسيرة تل أبيب مساء السبت.
XS
SM
MD
LG