Accessibility links

logo-print

مرسي يعد بتشكيل الحكومة قريبا ويتوعد "المتطاولين" عليه


الرئيس محمد مرسي

الرئيس محمد مرسي

وعد الرئيس المصري محمد مرسي يوم الثلاثاء بتشكيل حكومته قريبا، كما حذر من اتخاذ إجراءات قانونية ضد "المتطاولين".

وقال مرسي إنه سيتم "تشكيل الحكومة الجديدة في أقرب وقت ممكن مع كل احترامي وتقديري للحكومة الحالية برئيسها وكل أعضائها والتي تؤدي دورها بإخلاص ووطنية."

وحذر مرسي في حفل تخرج دفعة جديدة من الكلية الحربية من قال إنهم "يتطاولون عليه" مؤكدا أنه بإمكانه "ردعهم".

وتابع قائلا "إلى الذين يتطاولون أو يجرحون الناس وهم عدد قليل جدا وهم من أبناء مصر ولهم كل الحقوق لا يغرنكم حلم الحليم. إننا يمكن بالقانون وبالقانون وحده أن نردع. ولكنني وبكل الحب أفضل علي ذلك وقبل ذلك الحب والعود الكريم إلى الحق."

وحول الأوضاع الداخلية، قال مرسي "إنني أتابع بنفسي الأوضاع الأمنية في كل ربوع مصر وسوف تزيد الدوريات المشتركة بين الشرطة والقوات المسلحة في هذه المناطق خلال الفترات القادمة."


وأضاف "سنزيد من إمكانيات وزارة الداخلية ليتحقق أمننا الداخلي ولنخفف العبء تدريجيا عن القوات المسلحة في المستقبل."


وتابع مرسي قائلا "طبعا القوات المسلحة مستمرة في التعاون مع رجال الشرطة لحماية الأمن الداخلي أيضا إلى أن يأتي اليوم ولعله قريب أن نحتفل بها ونشكرها بما تستحق ليكون كل دورها حماية حدود الوطن."


ويبدو حديث مرسي عن حكومة تسيير الأعمال التي يرأسها السياسي المخضرم كمال الجنزوري تصالحيا لأن حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين الذي كان مرسي رئيسا له إلى أن انتخب لرئاسة البلاد، اتهم حكومة الجنزوري بالفشل واصطناع أزمات للحد من شعبية الإسلاميين الذين هيمنوا على مجلس الشعب قبل حله.


واتخذ المجلس الأعلى للقوات المسلحة قرارا بحل مجلس الشعب قبل يوم من جولة الإعادة لانتخابات الرئاسة بناء على حكم أصدرته المحكمة الدستورية العليا بعدم دستورية مواد في قانون انتخاب مجلس الشعب.

XS
SM
MD
LG