Accessibility links

logo-print

باراك يتهم حزب الله بالوقوف وراء تفجير بلغاريا


طبيب إسرائيلي يساعد الناجين من الهجوم للصعود على متن سيارة إسعاف

طبيب إسرائيلي يساعد الناجين من الهجوم للصعود على متن سيارة إسعاف

اتهم وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك، حزب الله اللبناني بالوقوف وراء التفجير الانتحاري الذي استهدف سياحا إسرائيليين في بلغاريا، وقال إنه تم بتوجيهات من إيران.

وأضاف باراك في تصريح للإذاعة العامة الإسرائيلية أن بلاده تواجه ما وصفها موجةَ إرهاب عالمية.

وقال باراك "إن شبكات القاعدة والجهاد الإسلامي العالمي تنشط أيضا"، ذاكرا لائحة طويلة من الهجمات ومحاولات الهجمات التي استهدفت مؤخرا إسرائيليين في الخارج ولاسيما في كينيا وتايلاند وأذربيجان وجورجيا وقبرص.

وقال "هناك مئات آلاف الإسرائيليين في الخارج وأجهزة استخباراتنا على اتصال مع الأجهزة الأجنبية وتنقل لها معلوماتها".

وتابع "أحيانا نحقق نجاحات كبرى لكن الأمور لا تسير دائما على ما يرام، وعلينا أن نواصل حياتنا. سنبذل كل ما في وسعنا للعثور على منفذي اعتداء بورغاس ومدبريه بهدف معاقبتهم".

ووفقا لحصيلة أوردتها الإذاعة العامة الإسرائيلية فقد أسفر التفجير الذي وقع في مطار بورغاس على البحر الأسود، عن ثمانية قتلى على الأقل بينهم ستة إسرائيليين إضافة إلى 31 جريحا إسرائيليا، ثلاثة منهم في حال الخطر.

وكان وزير الداخلية البلغاري تسفيتان تسفيتانوف قد قال إن الهجوم الذي استهدف أمس الأربعاء حافلة تقل سياحا إسرائيليين في مطار بورغاس نفذه على الأرجح انتحاري، استخدم رخصة قيادة أميركية مزورة كوثيقة سفر.

هذا وقد أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية ليور بن دور أن العمل لا يزال جاريا للتعرف إلى هويات القتلى قبل الإعلان عن حصيلة دقيقة لإعدادهم في الساعات المقبلة.
XS
SM
MD
LG