Accessibility links

logo-print

قاضي المحكمة الدولية الخاصة بلبنان يحدد موعد بدء المحاكمة بقضية اغتيال الحريري


صورة لرئيس الحكومة اللبناني الراحل رفيق الحريري في بيروت

صورة لرئيس الحكومة اللبناني الراحل رفيق الحريري في بيروت

حدد قاضي الإجراءات التمهيدية في المحكمة الدولية الخاصة بلبنان دانيال فرانسين 25 مارس 2013 موعدا مؤقتا لبدء المحاكمة في قضية اغتيال رئيس الحكومة اللبناني الأسبق رفيق الحريري وآخرين.

وقالت المحكمة في بيان لها إن "قاضي الإجراءات التمهيدية أصدر الخميس قرارا حدد فيه تاريخ 25 مارس/آذار 2013 موعدا مؤقتا للشروع في المحاكمة في قضية عياش وآخرين".

وأوضح البيان أن "هذا القرار يعطي الفريقين والممثلين القانونيين للمتضررين موعدا فعليا لبدء المحاكمة، متيحا لهم متابعة التحضير لها".

ونقل البيان عن الناطق الرسمي باسم المحكمة مارتن يوسف أن "تحديد القاضي دانيال فرانسين موعدا مؤقتا لبدء المحاكمة يشكل خطوة قضائية مهمة على الطريق المؤدي إلى المحاكمة".

وأضاف البيان أن "هذا الموعد يمكن أن يتغير تبعا لأي تطورات جديدة قد تطرأ، كاحتمال تقديم المدعي العام طلب تعديل لقرار الاتهام، أو في حال توقيف أحد المتهمين".

وختم البيان أنه "في غضون ذلك، يعتزم هذا القاضي متابعة مهامه بنشاط من أجل التحضير لمحاكمة عادلة وسريعة ولتسهيل إجراء هذه المحاكمة".

وأنشئت المحكمة الخاصة بلبنان بموجب القرار 1757 الصادر عن مجلس الأمن الدولي في 30 مايو/أيار2007، وهي مكلفة محاكمة المتهمين باغتيال رفيق الحريري في تفجير شاحنة مفخخة أسفر أيضا عن مقتل 22 شخصا آخرين في 14 فبراير/شباط 2005 في بيروت.

واتهمت المحكمة أربعة عناصر من حزب الله بالتورط في الجريمة. وقد أصدرت مذكرات توقيف دولية في حق الأربعة المتوارين عن الأنظار، ولكن حزب الله رفض أي تعاون مع المحكمة، معتبرا أنها "أداة إسرائيلية أميركية لاستهدافه"، رافضا كذلك تسليم المتهمين الأربعة.

وبدأت المحكمة مهامها في الأول من مارس/آذار 2009 وهي المحكمة الجنائية الدولية الأولى التي تجيز المحاكمة غيابيا ويمثل فيها المتهم بمحاميه.
XS
SM
MD
LG