Accessibility links

logo-print

اشتباكات عنيفة في حلب وسيدا يؤكد أن التطورات في سورية دخلت مرحلة الحسم


دبابة مدمرة في أحد أحياء بلدة أتارب في حلب

دبابة مدمرة في أحد أحياء بلدة أتارب في حلب

تدور اشتباكات عنيفة صباح الأحد بين القوات النظامية السورية ومقاتلين معارضين في مدينة حلب بشمال البلاد، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال المرصد إن "اشتباكات عنيفة تدور في أحياء سيف الدولة والجميلية والميرديان وقرب قسم شرطة الزبدية وبمحيط مبنى الهجرة والجوازات"، لافتا إلى أن "أصوات انفجارات شديدة تسمع في المنطقة الغربية" من المدينة.

وبدأت الاشتباكات الجمعة في حلب التي بقيت في منأى لوقت طويل عن الاضطرابات الجارية منذ اكثر من 16 شهرا.

وذكر الناشط أبو هشام من حلب لوكالة الصحافة الفرنسية مساء أن عناصر الجيش الحر "تمكنوا من السيطرة على أجزاء كبيرة من الأحياء الشرقية القريبة من الريف، بينها الصاخور وطريق الباب".

وأوضح أن "الجيش الحر، بعد أن سيطر على معظم القرى في الريف، قرر نقل المعركة إلى مدينة حلب"، مضيفا أن القوات النظامية ردت على ذلك بقصف هذه الأحياء بعنف مما أوقع عددا من القتلى.

من جهة أخرى، قال المرصد الذي يتخذ من لندن مقرا له إن "عدة أحياء في مدينة دير الزور تتعرض للقصف من قبل القوات النظامية السورية".

وأضاف أن "الطائرات الحوامة تشارك في القصف الذي استهدف حتى اللحظة أحياء الحويقة والحميدية والعمال والعرفي". وتابع أن "مقاتلا من الكتائب الثائرة المقاتلة استشهد بعد منتصف ليل السبت الأحد في حي الحميدية".

كما تحدث عن تعرض مدينتي الميادين والبوكمال للقصف من قبل القوات النظامية السورية، موضحا أن "مواطنا استشهد في مدينة البوكمال بعد منتصف ليل السبت الأحد".

وأخيرا، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن "أحياء الخالدية والقرابيص وجورة الشياح بمدينة حمص تتعرض للقصف من قبل القوات النظامية السورية".

ولا يمكن التأكد من هذه المعلومات ميدانيا، بسبب تردي الوضع الأمني وصعوبة وصول الصحافيين إلى أماكن القتال.

سيدا: التطورات في سورية دخلت مرحلة الحسم


من جانبه، أكد رئيس المجلس الوطني السوري المعارض عبد الباسط سيدا السبت أن التطورات في سورية "دخلت مرحلة الحسم"، مطالبا بإنشاء صندوق دولي لإغاثة الشعب السوري.

وقال سيدا في مؤتمر صحافي عقده في اسطنبول إن "الجهود الدبلوماسية متسارعة بنفس الوتيرة التي تتفاعل فيها الأوضاع على الأرض. لقد بلغنا مرحلة الحسم وفق ما أفادنا به الاتحاد الأوروبي والدول الصديقة"، وذلك في ختام جولة قام بها في عدد من الدول الأوروبية.

وإذ جدد مطالبته المجتمع الدولي بالتحرك خارج إطار مجلس الأمن لوضع حد للأزمة السورية، أكد سيدا الذي تفقد مخيمات اللاجئين السوريين داخل تركيا أن "سورية منكوبة ونطالب بإنشاء صندوق دولي لإغاثة الشعب السوري ونناشد الجميع التدخل لتخفيف معاناة اللاجئين".

وكان سيدا أعلن الخميس في روما أن النظام السوري "يعيش أيامه الأخيرة" معتبرا أن الفيتو الروسي الصيني في مجلس الأمن الدولي قد تكون له "تداعيات كارثية" على سورية.

واستخدمت روسيا والصين الخميس الفيتو ضد مشروع قرار غربي في مجلس الأمن الدولي يتوعد النظام السوري بعقوبات. وهي المرة الثالثة تلجأ فيها موسكو وبكين إلى حق النقض في الأمم المتحدة منذ اندلاع الحركة الاحتجاجية المناهضة للنظام السوري في مارس/ آذار 2011.

600 قتيل في يومين


والسبت ارتفع إلى ثلاثة عدد المعابر الحدودية التي سيطر عليها الجيش الحر، بحسب مصادر تركية وعراقية.

وسقط 92 قتيلا السبت في أعمال عنف في مناطق مختلفة من سورية، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان بعد يومين دمويين بلغ خلالهما عدد القتلى نحو 600.
XS
SM
MD
LG