Accessibility links

logo-print

لقاء دبلوماسي بين إيران والغرب لبحث استئناف المحادثات


جانب من محادثات موسكو

جانب من محادثات موسكو

يعقد دبلوماسيون أوروبيون وإيرانيون الثلاثاء اجتماعا رفيع المستوى في اسطنبول لبحث البرنامج النووي الإيراني، وفق ما أفادت مصادر دبلوماسية من الجانبين.

وقالت مايا كوشيانيتش المتحدثة باسم وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي كاثرين اشتون إن اللقاء سيكون مغلقا وسيقام في مكان غير معروف باسطنبول.

ومن جانبه أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية رامين مهمانبرست للصحافيين أن "الهدف من الاجتماع هو تقريب مواقف إيران ومجموعة خمسة زائد واحد"، رافضا في الوقت ذاته استباق نتائج اللقاء.

وذكر مايكل مان، وهو متحدث آخر باسم اشتون، أنه من المتوقع أن يتبع هذا اللقاء "اتصال" بين اشتون التي تدير المفاوضات مع إيران باسم مجموعة الدول الكبرى وكبير المفاوضين الإيرانيين سعيد جليلي.

ويأتي هذا اللقاء عقب فشل اللقاءات السابقة بين الطرفين بسبب رفض إيران الاستجابة للشروط الغربية بتعليق تخصيب اليورانيوم بنسبة 20 بالمائة، وإرسال مخزونها إلى الخارج وإقفال موقع للتخصيب تحت الأرض.

وتؤكد إيران أن اليورانيوم المخصب بنسبة 20 بالمائة يستخدم فقط لصنع وقود لمفاعلها المخصص للبحث العلمي والطبي في طهران، وترفض أي تخل عن هذا التخصيب الذي تعتبره حقا لها في إطار معاهدة الحد من الانتشار النووي التي كانت طهران أحد الموقعين عليه.

وكانت إيران قد قدمت جملة من الشروط للاستمرار في المحادثات، الأمر الذي أدى إلى فشل الطرفين في تقريب وجهات النظر بشأن المسألة النووية عقب يومين من المفاوضات في موسكو يومي 18 و19 يونيو/حزيران.

غير أن عقد لقاء للخبراء في اسطنبول مطلع يوليو/تموز، سمح بتفادي توقف تام للمسار الدبلوماسي، حيث تحدثت روسيا عقب هذا الاجتماع عن "بعض التقدم" في المفاوضات.
XS
SM
MD
LG