Accessibility links

logo-print

الملابس المستوردة تضيق الخناق على مهنة الخياطة في كربلاء


كربلاء - عباس المالكي

شكا خياطون بكربلاء من تراجع الإقبال على خياطة الملابس محليا وقالوا إن الملابس الجاهزة التي تستورد من خارج البلاد أصابت مهنتهم بالكساد، بحسب الخياط ثابت عبد الحسين، وأوضح أن سوق الخياطين تراجع بشكل لافت إلى الحد الذي بات يهدد المهنة بالإنقراض.

بشير محمد علي خياط آخر قال إن كساد مهنة الخياطة دفع بأصحابها إلى هجرها والبحث عن مهن أخرى وأوضح أن استيراد الملابس الجاهزة من الخارج أثر بنسبة 95% على مهنة الخياطة.

الأسواق المحلية في كربلاء مليئة على الدوام بأنواع من الملابس المستوردة التي تنتج في الصين وسوريا وتركيا غالبا، وتعد هذه الملابس مقنعة أكثر من سواها بالنسبة للمستهلكين وخصوصا الشباب.

هذا وتعد الملابس المستوردة اقل تكلفة من الملابس التي تتم خياطتها محليا، وهو ما يعتبره المستهلكون عاملا آخر يرجح كفة الإقبال على المستورد من الملابس مع ما يبديه آخرون من تحفظات على جودتها.
XS
SM
MD
LG