Accessibility links

logo-print

حساء العدس ضيف دائم على موائد رمضان


بغداد - إسماعيل رمضان

يفضل الصيام العراقيون حساء العدس على غيره من أنواع الحساء لبدء وجبة الإفطار خلال أيام شهر رمضان.

ويعد حساء العدس أو الشوربة في اللهجة العراقية، الطبق المفضل في رمضان ومنذ سنوات طويلة، وتقول أم سلام وهي ربة بيت خلال حديثها لـ"راديو سوا" إنها اعتادت على تقديمها كوجبة رئيسة على مائدة الإفطار وبأن أطفالي يرغبون بوجود الطبق في هذا الشهر لما تحتويه الشوربة من فوائد كثيرة وقد نصحها الطبيب بتناول أطفالها للحساء.

وتقول أم فاطمة إنه على الرغم من وجود أنواع متعددة من الحساء أو الشوربة لكن العدس هو الأكثر شهرة.

فيما يشير المواطن أحمد سعد الى أنه عاشق للشوربة ويفضلها في رمضان لفقدان الصائم للسوائل ولاحتوائها على الفيتامينات والعناصر الغذائية المهمة.

الطبيب محمد عبد الأمير بين ضرورة تناول حساء العدس من قبل الصائم لاحتوائه على العناصر الغذائية الأساسية فضلا عن دوره في تسهيل عملية الهضم الغذائي باعتباره ومنبه لافراز العصارات الهضمية ويحتوي على المواد البروتينية.

وأظهر بحث أجرته إحدى المراكز البحثية في الولايات المتحدة الاميركية أن إضافة العدس خصوصا والبقوليات عموما الى الغذاء، يحمي القلب ويقلل فرص تعرضه للمشاكل والأزمات الصحية الخطيرة.
XS
SM
MD
LG