Accessibility links

ظروف صعبة يواجهها اللاجئون السوريون خلال رمضان


جانب من مخيم دوميز للاجئين

جانب من مخيم دوميز للاجئين

دهوك-خوشناف جميل

عبر لاجئون سوريون في مخيم دوميز في محافظة دهوك عن حنين واشتياق لأرض وطنهم الأم، خصوصا في شهر رمضان الكريم.

وتقول احدى اللاجئات في حديث لـ"راديو سوا" إنها تبكي كل يوم في رمضان بسبب حنينها لوطنها وبيتها.

لاجىء آخر يتذكر لم شمل العائلة على مائدة الإفطار وكيف كانت تغمرهم الفرحة والبهجة خصوصا وجود الوالدين لأنهما يشعرانه بالحنان والدفيء.

فيما وصفت لاجئة اخرى الأوضاع داخل المخيم في رمضان بالصعبة بسبب إرتفاع حرارة الجو التي تصل في بعض الأحيان الى 50 درجة مئوية وكيف أنهم لم يعتادوا على تلك الأجواء.

من جابنه أكد مدير المخيم نياز نوري لـــ"راديو سوا" وصول مساعدات كبيرة من قبل الخيرين إلى جانب تأمين الاحتياجات شهر رمضان من قبل إدارة المخيم للاجئين والذين يصل عدد إلى أكثر من سبعة الآف لاجىء.
XS
SM
MD
LG