Accessibility links

logo-print

الأماكن العامة تضج بالموصليين عقب الأفطار


الموصل - أحمد الحيالي

يقصد أهالي الموصل الأماكن الترفيهية بعد وقت الإفطار بعد يوم شاق من الصوم في ظل إرتفاع درجات الحرارة في النهار.

فبعد يوم طويل من الصوم ومع إرتفاع درجات الحرارة تشهد الأماكن الترفيهية في مدينة الموصل ومنها غابات الموصل السياحية المطلة على نهر دجلة وبعد وقت الإفطار إقبالا كبيرا من الأهالي بحثا عن قسط من الراحة في أمسيات رمضانية جميلة تجتمع فيها العائلة مع الأقارب والأصدقاء.

العوائل الموصلية تبدا بالتجوال في هذه الأماكن السياحية للترويح عن نفسها في عدد من الأماكن العامة بعد يوم قاسي من الصوم في شهر رمضان وحرارة النهار معربين عن أمنياتهم بأن يحل الأمن والأمان على ربوع العراق.

دجلة سيتي واحدة من الأماكن الترفيهية التي أنشئت حديثا شمال شرق الموصل
والزوار يقصدونه هربا من متاعب الحياة اليومية والإنقطاع المستمر في التيار الكهربائي.

وأوضح عدد من المواطنين في أحاديث لهم لـ"راديو سوا" أن رمضان هذا العام يختلف كثيرا عن رمضان العام الماضي من حيث الاستقرار الأمني مؤكدين أن الناس بطبيعتهم يحبون الفرحة والسعادة وتغيير الأجواء.

أجواء غابت عن مدينة الموصل لسنوات مضت بعد أن خيم الخوف من المجهول على ليالي هذه المدينة وأهلها خلال الفترة التي تلت أحداث عام ألفين وثلاثة فيما بدا اهالي الموصل متفائلين بتحسن الوضع الأمني.
XS
SM
MD
LG