Accessibility links

logo-print

قلق أميركي حيال 'التعرض' لحرية التعبير وحرية الصحافة في مصر


تظاهرة تضامنية مع الصحافيين أمام السفارة المصرية في لندن

تظاهرة تضامنية مع الصحافيين أمام السفارة المصرية في لندن

جدد دبلوماسي أميركي الخميس تحذير الولايات المتحدة لمصر حيال احترام الحريات وحقوق الإنسان.

وقال مسؤول في وزارة الخارجية الاميركية لوكالة الصحافة الفرنسية "كون الحكومة تستهدف صحافيين وآخرين بحجج مشكوك فيها ليس فقط خطأ ولكن يظهر أيضا الازدراء الفاضح حيال حماية الحقوق الأساسية والحريات".

وأضاف "لا يجوز أن يستهدف جميع الصحافيين مهما كانت اتجاهاتهم، بالعنف والتخويف أو الملاحقات القضائية المسيسة"، معربا أيضا عن "قلق" الولايات المتحدة حيال "التعرض لحرية التعبير وحرية الصحافة في مصر".

القضاء المصري يؤجل محاكمة صحافيين من 'الجزيرة' (20:38 تغ)

تأجلت محاكمة 20 صحافيا، من بينهم تسعة يعملون في شبكة الجزيرة الإخبارية، إلى الخامس من آذار/مارس المقبل.

وقد تم توقيف ثمانية فقط منهم في هذه قضية مثلوا في قفص الاتهام الخميس بينما يحاكم الآخرون غيابيا.

وتتهم النيابة العامة الصحافيين المحتجزين، ومن بينهم الاسترالي بيتر غريست والمصري الكندي محمد فاضل فهمي، بنشر أخبار وشائعات كاذبة وصور غير حقيقية ودعم جماعة إرهابية في إشارة لجماعة الإخوان المسلمين.

ودفع الصحافيون المتهمون ببراءتهم.

وقالت رئيسة قسم الأخبار في قناة الجزيرة الناطقة بالإنكليزية هيذر ألن "لا نعترف بأي من التهم الموجهة ضدنا. حتى هذه اللحظة، لم نتمكن من الرد على تلك التهم أو الدفاع عن أنفسنا، لذا نحن مسرورون بوجودنا في المحكمة الآن. نؤمن أن المحاكمة ستكون عادلة، وأننا قادرون على الدفاع عن أنفسنا، وموقفنا قوي."

وقررت المحكمة الاستماع في الجلسة المقبلة إلى شهود الإثبات وكشف ما ضبط مع المتهمين.

وقال غريست للصحافيين من داخل قفص الاتهام إن الخدمات في السجن "جيدة ولكني منهك نفسيا وإذا طبق القانون فسيتم إطلاق سراحنا قريبا".

وقال فهمي "نحن أقوياء للغاية وجميعنا في زنزانة واحدة".

على صعيد آخر، قتل 17 مسلحا وأصيب 25 آخرون خلال العملية العسكرية التي يشنها الجيش المصري في شمال سيناء.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" علي الطواب من القاهرة:

XS
SM
MD
LG