Accessibility links

logo-print

الدليمي: المالكي موافق على 'مبادرة الفلوجة'


هجوم انتحاري بالعاصمة العراقية بغداد -أرشيف

هجوم انتحاري بالعاصمة العراقية بغداد -أرشيف

أعلن وزير الدفاع العراقي بالوكالة سعدون الدليمي خلال زيارته محافظة الأنبار موافقة رئيس الوزراء نوري المالكي على المبادرة التي طرحها مجلس المحافظة لتسوية الأزمة في مدينة الفلوجة.

وقال نائب رئيس مجلس المحافظة فالح العيساوي إن وزير الدفاع اتصل برئيس الوزراء ووافق هذا الأخير على المبادرة التي تخص قضية الفلوجة.

وأضاف لـ"راديو سوا" أن "هناك هدنة ووقفا للقصف على الفلوجة حتى وإن كان القصف يستهدف المسلحين، لترك المجال أمام شيوخ العشائر وعلماء الدين لعقد الاجتماع خلال اليومين القادمين".

وأشار إلى أن "هناك تفاؤلا كبيرا، لأن شيوخ العشائر اتصلوا بالسلطات ما يرجح حل المشكل دون أي تدخل عسكري".


يذكر أن قوات الأمن العراقية منحت شيوخ عشائر وكبار رجال الدين في الفلوجة يومين فقط لإعلان موقفهم من المبادرة التي طرحها مجلس محافظة الأنبار لإنهاء العنف الذي تشهده المدينة.

ميدانيا، قتل 17 شخصا وجرح 70 آخرون بعد سقوط قذائف هاون وسط قضاء المسيب في محافظة بابل جنوب بغداد الخميس.

وقالت مصادر طبية في مستشفى المسيب إن امرأتين وطفلين في عداد القتلى.

وسقطت القذائف في منطقة مكتظة بالناس في وسط القضاء مع بدء عطلة نهاية الأسبوع.

وكان شخص قد قتل في انفجار سيارة في المسيب الثلاثاء، وهزت 10 انفجارات وسط العراق في يوم واحد.

وقد انفجرت 14 سيارة مفخخة في العراق بين مساء الاثنين وظهر الثلاثاء مخلفة عشرات القتلى من المدنيين، وسط تدهور أمني تعيشه البلاد منذ 10 أشهر.

وقتل أكثر من 520 شخصا في أعمال العنف اليومية في البلاد منذ بداية شباط/فبراير الحالي، حسب حصيلة أعدتها وكالة الصحافة الفرنسية استنادا إلى مصادر أمنية وطبية، فيما قتل أكثر من 1500 شخص في هذه الأعمال منذ بداية العام الحالي.

المصدر: راديو سوا، وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG