Accessibility links

الجزائر.. بوتفليقة يترشح لولاية رئاسية رابعة


الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة-أرشيف

الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة-أرشيف

أعلنت رئاسة الجمهورية الجزائرية أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة أودع وزارة الداخلية طلب ترشحه وسحب وثائق جمع التوقيعات للانتخابات الرئاسية، حسبما أفاد السبت التلفزيون الجزائري الرسمي.

وجاء في شريط أخبار التلفزيون أن مصالح رئاسة الجمهورية أكدت أن الرئيس بوتفليقة أودع لدى وزارة الداخلية "رسالة نية الترشح" وسحب وثائق جمع التوقيعات.

وكان التلفزيون الجزائري أعلن في وقت سابق السبت أن بوتفليقة سيقدم طلب الترشح لوزارة الداخلية "غدا الأحد".

ويفرض قانون الانتخاب على كل مرشح أو من يفوضه تقديم طلب رسمي للترشح، للحصول على استمارات جمع التوقيعات.

وعلى كل مرشح جمع 600 توقيع من الأعضاء المنتخبين في البرلمان والمجالس المحلية أو جمع 60 ألف توقيع من المواطنين المسجلين في القوائم الانتخابية.

وينتهي موعد تقديم الترشيحات في الرابع من أذار/مارس على أن يفصل فيها المجلس الدستوري في مهلة أقصاها عشرة أيام بعد هذا التاريخ.

وهذا الفيديو عن لحظة إعلان رئيس الوزراء عبد المالك سلال لترشح الرئيس بوتفليقة:


الجزائر.. بوتفليقة يترشح لولاية رئاسية رابعة (تحديث 15:14 بتوقيت غرينيتش)

أعلن رئيس الوزراء الجزائري عبد المالك سلال، السبت في وهران، عن ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية رابعة خلال الانتخابات المرتقبة في نيسان/أبريل المقبل، حسب وكالة الأنباء الجزائرية.

وكان الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة قد أمر الخميس الحكومة بأن تكون الانتخابات الرئاسية نزيهة و"لا يرقى الشك إلى مصداقيتها"، في مسعى منه لطمأنة المعارضة المتخوفة من احتمال تدخل الجيش لصالحه.

وقالت وكالة الأنباء الرسمية أن بوتفليقة أصدر قرارا ذكر فيه "جميع السلطات والهيئات المكلفة بتنظيم الانتخابات الرئاسية القادمة بالأداء الفعلي والصارم لمهامها المنصوص عليها قانونا قصد ضمان إجراء اقتراع لا يرقى الشك إلى مصداقيته".

وأوضحت الوكالة أن الرئيس ذكر "بالأوامر التي كان قد أسداها للحكومة والمتمثلة في السهر على استجماع ما يقتضيه التنظيم المحكم لهذا الاستحقاق الانتخابي ضمانا لحسن سيره، في كنف مراعاة القانون والحياد والامتثال لشروط النزاهة والشفافية والمصداقية".

المصدر: وكالات
XS
SM
MD
LG