Accessibility links

محكمة أميركية تأمر غوغل بحذف فيلم "براءة المسلمين" من يوتيوب


فيلم براءة المسلمين يثير غضب المسلمين في العالم

فيلم براءة المسلمين يثير غضب المسلمين في العالم

أمرت محكمة استئناف اتحادية أميركية شركة غوغل بحذف فيلم "براءة المسلمين" من على موقع يوتيوب التابع للشركة.

وكان الفيلم قد أثار احتجاجات غاضبة في منطقة الشرق الأوسط، واعتبر مسيئا للنبي محمد ومناهضا للديانة الإسلامية وللمسلمين.

وبأغلبية صوتين مقابل صوت رفضت المحكمة دفوع غوغل بأن حذف فيلم "براءة المسلمين" يشكل تقييدا لحرية التعبير ينتهك الدستورالأميركي.

وكانت محكمة مصرية قد أمرت بحظر موقع يوتيوب لأفلام الفيديو على الإنترنت بسبب نشره الفيلم، بعد أن قرر الموقع الحد من مشاهدة الفيلم في عدد محدود من البلدان وخصوصا في مصر وليبيا وإندونيسيا والسعودية.

وكانت المتحدثة باسم غوغل في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا مها أبو العينين قالت، في وقت سابق، إن "يوتيوب يعطي الحق لحكومات الدول في إزالة أي محتوى غير قانوني لكن بشرط صدور قرار رسمي من محكمة، وعلى أن يكون في هذه الدولة نسخة محلية من يوتيوب".

وأضافت أبو العينين "قواعد نشر المحتوى على موقع يوتيوب للأفلام ومقاطع الفيديو تشترط عدم الاحتواء على مشاهد إباحية أو اختراق لحقوق الملكية الفكرية أو وأي مشاهد دموية".

يذكر أن فيلم "براءة المسلمين" هو من إنتاج هواة وأثار عرضه على يوتيوب في أيلول/سبتمبر 2012 موجة من الاحتجاجات ضد الأميركيين في الشرق الأوسط وباكستان بشكل خاص وأسفرت عن أكثر من 30 قتيلا.

المصدر: وكالات
XS
SM
MD
LG