Accessibility links

إسلام أباد تنفي أي نية لتسليح المعارضة السورية


عناصر من الجيش الحر السوري-أرشيف

عناصر من الجيش الحر السوري-أرشيف

نفى وزير الخارجية الباكستاني سرتاج عزيز الخميس معلومات مفادها أن إسلام أباد قد تزود المعارضة السورية بالأسلحة، كما فند معلومات بشأن إرسال أسلحة إلى سورية.

وأوضحت المتحدثة باسم الخارجية الباكستانية تسنيم إسلام أن بلادها لا تؤمن أسلحة إلى "كيانات" على غرار جماعات متمردة.

وقالت المتحدثة إن "سياستنا على مستوى بيع الأسلحة تنطبق مع مبادئ شرعية الأمم المتحدة" بهذا الخصوص.

وأكدت مصادر قريبة من الملف مؤخرا أن السعودية، التي تسعى إلى توحيد وتعزيز صفوف المعارضين السوريين، تجري محادثات مع باكستان لتزويدهم بالأسلحة المضادة للطائرات والمضادة للمدرعات الكفيلة بقلب التوازن على الأرض.

وترفض الولايات المتحدة حتى الآن تزويد حلفائها من المعارضة بأسلحة مماثلة خشية وقوعها في أيدي متشددين إسلاميين. لكن فشل مفاوضات السلام في جنيف قد يشجعها على تغيير موقفها بحسب معارضين سوريين ومحللين.

وأشارت حصيلة أخيرة للمرصد السوري لحقوق الإنسان إلى مقتل أكثر من 140 ألف شخص في سورية في ثلاث سنوات من النزاع المعقد والمدمر الذي دفع بملايين السوريين إلى مغادرة منازلهم.

المصدر: رويترز
XS
SM
MD
LG