Accessibility links

كيري: جميع الخيارات على الطاولة للتعامل مع إيران


وزير الخارجية جون كيري في مؤتمر ايباك

وزير الخارجية جون كيري في مؤتمر ايباك

زيد بنيامين من واشنطن
جدد وزير الخارجية الأميركية التأكيد على موقف بلاده الرافض لأي عقوبات تفرض بحق إسرائيل أو أي محاولات للتشكيك بشرعيتها مؤكدا أن جميع الخيارات ما زالت على الطاولة حينما يتعلق الأمر بالبرنامج النووي الإيراني.
وأبلغ جون كيري أكبر مجموعة ضغط موالية لإسرائيل في الولايات المتحدة أن بلاده لا تدعم أي مقاطعة لإسرائيل، وذلك بعد شهر من انتقادات إسرائيلية له بدعمه مثل هذا الإجراء في حال فشل المفاوضات الحالية بشأن قضايا الوضع النهائي.
كيري قال في كلمة له الاثنين خلال المؤتمر السنوي للجنة الشؤون العامة الأميركية الإسرائيلية إن موقف واشنطن من المقاطعات واضح في العقود الثلاثة الأخيرة "من أجل أن تواصل إسرائيل ازدهارها الاقتصادي علينا أن نقف معا وبصوت واحد نرفض المقاطعات التعسفية وغير المقبولة لإسرائيل".
وكان الرئيس أوباما قال قبيل لقائه رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو إن فشل مفاوضات السلام الحالية سيجعل مهمة واشنطن أصعب في مقاومة مقاطعة إسرائيل، لكن كيري أكد أن ذلك لن يقلل من عزيمة واشنطن في رفضها.
كما جدد كيري موقف بلاده بأن جميع الخيارات ما زالت على الطاولة حينما يتعلق الأمر بإيران بشأن برنامجها النووي، مضيفا "في حال فشلت إيران في الاختبار فإن الولايات المتحدة لن تخذل إسرائيل، وجميع خياراتنا ما زالت مطروحة على الطاولة لكن حتى الآن، ما من شك أن العقوبات والدبلوماسية تجعل الولايات المتحدة وإسرائيل أكثر أمنا".
وقال كيري إن واشنطن لم تغير أي شيء فيما يتعلق ببنية العقوبات الاقتصادية المفروضة على طهران مؤكدا أن المفاوضات مع إيران "ليست بلا نهاية" وأضاف "نحن نخوض المفاوضات بحذر كبير".
وأشار كيري إلى أن واشنطن ستبقى حلفاءها في المنطقة على اطلاع بشأن تقدم المفاوضات "سنوقع اتفاقا في حال أجاب على ثلاثة أسئلة وهي هل سنكون أكثرا أمانا وهل ستبقى إيران بعيدة عن البرنامج العسكري النووي والثالث أن يكون هناك وقت كاف لتلافي تحول إيران إلى قوة نووية في حال قررت ذلك" مؤكدا أن إيران ستتحمل مسؤولية فشل المفاوضات والمزيد من العزلة في حال حصول ذلك، و"فرض المزيد من العقوبات لن يستغرق أكثر من ساعتين".
المصدر: راديو سوا
XS
SM
MD
LG