Accessibility links

عادة ما يرتبط اسم"عمدة" في مصر بالنفوذ والقوة والرجولة، لكن إيفا هابيل استطاعت أن تغير ذلك عندما أصبحت في عام 2009 أول امرأة مصرية تتولى المنصب.

ونافست هابيل، ستة رجال على منصب عمدة قرية كم بوها في محافظة أسيوط، ليصبح في نهاية المطاف من نصيبها.

وهابيل محامية قررت تتبع خطى والدها الذي كان عمدة القرية قبل وفاته في عام 2002. ورغم أن منصب العمدة خال حاليا بعد انتهاء فترتها، إلا أن هابيل لا تزال هي العمدة الفعلية.

نبض الشارع التقى العمدة إيفا وتعرف على رأي سكان كم بوها من قيادة مرأة لقريتهم:

XS
SM
MD
LG