Accessibility links

النجيفي يحذر المالكي من انتهاك الدستور وبارزاني يهدد حكومة بغداد


رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي ورئيس الوزراء نوري المالكي أثناء مأبة الإفطار أمس الأحد

رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي ورئيس الوزراء نوري المالكي أثناء مأبة الإفطار أمس الأحد

هاجم رئيس مجلس النواب العراقي أسامة النجيفي رئيس الحكومة نوري المالكي واتهمه بانتهاك الدستور وخلق الأزمات في البلاد، وذلك ردا على اتهام رئيس الوزراء رئاسة البرلمان بعرقلة إقرار موازنة البلاد.
وقال النجيفي في مؤتمر صحافي عقده في مقر البرلمان الخميس إنه سيتقدم بدعوى قضائية ضد المالكي للاتهامات التي وجهها للمجلس وله شخصيا.
وكان المالكي قد أعلن في كلمته الأسبوعية الأربعاء أنه سيقوم بصرف أموال الموازنة العامة من دون الرجوع للبرلمان الذي عدّه غير مشروع، واتهم رئاسة المجلس بعرقلة مسيرة الدولة.
وحذر النجيفي من تصرف الحكومة بالموازنة العامة للبلاد قبل مصادقة البرلمان عليها. وقال إن أي قرار باستخدام المال قبل تشريع الموازنة يعد اختلاسا.
وأضاف أن تلويح المالكي بهذا الاجراء يعد "سابقة خطيرة جدا"، سيتحمل مسؤوليتها الدستورية والقانونية:


ورأى النجيفي أن اتهامات المالكي للمجلس تأتي "للتغطية على فشل الحكومة الأمني في محافظة الأنبار".
واتهم المسؤول العراقي رئيس الوزراء بعدم الامتثال للدستور، كاشفا أنه "يرمي إلى سلب سلطات مجلس النواب في تشريع القوانين على أساس أن المجلس لا يستطيع تشريع القوانين":


بارزاني يهدد
وفي سياق متصل، هدد رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني الخميس باتخاذ موقف "غير متوقع"، في حال استمرار المشاكل مع حكومة المالكي في بغداد.
وأضاف أن الحكومة العراقية تحاول كسر "هيبة الأكراد من خلال إثارة المشاكل"، وأن الإقليم بصدد إعادة النظر في العلاقة مع بغداد، لأن الأكراد لن يستطيعوا العيش "تحت التهديد".
مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في أربيل بدرخان حسن:
المصدر: راديو سوا/وكالات
XS
SM
MD
LG