Accessibility links

كيري يصل الأردن لبحث عملية السلام


عاهل الأردن الملك عبد الله الثاني في لقاء مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري-أرشيف

عاهل الأردن الملك عبد الله الثاني في لقاء مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري-أرشيف

بحث وزير الخارجية الأميركي جون كيري الجمعة مع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني مستجدات عملية السلام بين الاسرائيليين والفلسطينيين.

ووفقا لبيان صادر عن الديوان الملكي الأردني، فإن كيري بحث مع العاهل الأردني في مدينة العقبة (325 كلم جنوب عمان) والتي وصلها في زيارة قصيرة غير معلن عنها قبلا، "مستجدات المفاوضات الفلسطينية -الإسرائيلية الجارية، والخطوات التي تمر بها".

وأكد الملك عبد الله الثاني خلال اللقاء "أهمية دعم جميع الأطراف والمجتمع الدولي لجهود تحقيق السلام العادل والشامل في المنطقة استنادا إلى حل الدولتين وقرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية".

وأوضح ضرورة أن يكون ذلك "بما يلبي الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، ويقود إلى قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على التراب الوطني الفلسطيني وعلى أساس حدود عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، والتي تعيش بأمن وسلام إلى جانب إسرائيل".

وأشار العاهل الأردني إلى أن "المصالح الأردنية العليا، خصوصا فيما يتعلق بقضايا الوضع النهائي، تتصدر سلم الأولويات الأردنية".

وبين أستاذ العلوم السياسية جمال الشلبي أهمية زيارة كيري الخاطفة. وقال إن هذه الزيارة تأتي لتأكيد الدور الأردني في تكريس السلام الذي تبحث عنه كل الجهات.

ومن المتوقع أن يلتقي كيري بنظيره الأ{دني ناصر جودة في العاصمة عمان. وتأتي هذه الزيارة وسط احتجاجات عارمة في البلاد ترفض مشروع كيري المسمى باتفاق الإطار.

والمزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة راديو سوا رائدة حمرا من عمان:


كيري يصل الأردن لبحث عملية السلام (15:26 بتوقيت غرينيتش)

وصل وزير الخارجية الأميركي جون كيري الجمعة إلى الأردن حيث سيجري مباحثات مع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني تتمحور حول عملية السلام بين الاسرائيليين والفلسطينيين.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية ماري هارف التي ترافق كيري على متن طائرته، للصحافيين المرافقين إن كيري سيلتقي خلال زيارته القصيرة غير المعلن عنها مسبقا العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني في العقبة (325 كلم جنوب عمان).

وأضافت "وصلنا العقبة اليوم (الجمعة) في الأردن وبرفقتنا وزير الخارجية الأردني ناصر جودة وسنلتقي بالملك عبد الله الثاني لبحث عملية السلام".

وكان كيري وجودة يحضران في روما أمس الخميس مؤتمرا دوليا حول ليبيا.

ويسعى كيري منذ أشهر إلى اقناع الإسرائيليين والفلسطينيين ب"اتفاق إطار" يمهد للتوصل إلى تسوية نهائية للنزاع ولكن من دون جدوى.

وأعلن الوزير الأميركي الشهر الماضي أن مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والاسرائيليين التي من المقرر في الأصل أن تستمر تسعة أشهر، ستتواصل إلى ما بعد الموعد النهائي المقرر بنهاية نيسان/أبريل القادم.

وقد التقى كيري الشهر الماضي في باريس الرئيس الفلسطيني محمود عباس الذي اعتبر أن أفكار كيري بشأن التسوية بين اسرائيل والفلسطينيين "غير مقبولة".

وأعلن مسؤول فلسطيني حينها أن الأفكار التي قدمها كيري لعباس "غير مقبولة" ولا يمكن أن "تكون قاعدة لاتفاق-إطار" مع اسرائيل خصوصا في ما يتعلق ب"الاعتراف بيهودية الدولة الاسرائيلية كدولة قومية لليهود".

وجعل رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو من هذا الاعتراف ب"يهودية الدولة الاسرائيلية" عنصرا أساسيا لأي اتفاق سلام.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG