Accessibility links

logo-print

العراق.. هجمات دامية في الشرقاط والخالص وسامراء والموصل


تفجير انتحاري في بغداد

تفجير انتحاري في بغداد

قتل تسعة أشخاص وأصيب أكثر من 10 آخرين في خمس هجمات السبت في العراق، حسبما أفادت مصادر أمنية وطبية.

وقال عقيد في قيادة عمليات ديالى إن "آمر الفوج الثالث في الجيش العراقي المقدم عباس الربيعي قتل مع أحد أفراد حمايته بانفجار عبوة ناسفة في قضاء الخالص".

وأضاف المصدر أن "الربيعي كان يقوم بتفقد وحدات الجيش المنتشرة في هذه المدينة لحظة وقوع التفجير".

وفي سامراء (100 كلم شمال بغداد) قتل طالبان بالإضافة إلى أحد عناصر الشرطة وأصيب آخران في هجوم مسلح استهدف حاجزا للتفيش وسط المدينة.

وأشار مقدم في الشرطة إلى أن "الطالبين كانا يمران قرب حاجز التفتيش في طريق عودتهما إلى منزلهما أثناء وقوع الهجوم".

وأصيب طالب ثالث وشرطي آخر في الهجوم ذاته نقلوا إلى المستشفى لتلقي العلاج حسب طبيب في مستشفى سامراء.

وفي الشرقاط (300 كلم شمال بغداد) قتل طفلان وأصيب أحد عناصر الشرطة في انفجار عبوة ناسفة استهدف دورية للشرطة في قرية العيثة جنوب القضاء، حسبما أفاد رائد في الشرطة.

وفي هجوم منفصل آخر، قتل مسلحون مجهولون مرشحا للانتخابات البرلمانية وسط الشرقاط، وفقا للمصدر نفسه.

وأوضح المصدر أن "المسلحين فتحوا النار على محمد حسين حميد وهو مرشح عن القائمة العربية التي يتزعمها نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات صالح المطلك".

وحميد هو المرشح الثاني الذي يقتل قبيل إجراء الانتخابات العامة المقررة في نهاية الشهر المقبل بعد مقتل المرشح عن قائمة الأحرار حمزة الشمري في بغداد قبل شهرين.

وفي الموصل (370 كلم شمال بغداد)، قتل مدني في هجوم مسلح استهدفه أمام منزله في حي الآبار شرق المدينة.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" رنا العزاوي من بغداد:


و من ناحية أخرى، تجددت الاشتباكات السبت بين قوات الجيش ومسلحين شرق الفلوجة في العراق.

وذكر مصدر أمني أن الاشتباكات تركزت في ناحية الحصوة شرقي الفلوجة، ما أدى إلى مقتل ضابط وجنديين وإصابة أربعة جنود بالإضافة إلى مقتل وإصابة عدد من المسلحين.

وتشهد مناطق متفرقة في عموم العراق منذ مطلع العام 2013 تصاعدا في أعمال عنف هي الأسوأ في البلاد منذ موجة العنف الطائفي بين عامي 2006 و2008 التي خلفت آلاف القتلى.

وقتل أكثر من 1800 شخص منذ بداية العام في أعمال عنف يومية بالعراق، وفقا لحصيلة أعدتها وكالة الصحافة الفرنسية استنادا إلى مصادر أمنية وعسكرية وطبية.

المصدر: راديو سوا ووكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG