Accessibility links

logo-print

انتخابات الرئاسة محور اجتماع للجنة الانتخابات


ناخبة مصرية تضع اصبعها في الحبر عقب الإدلاء بصوتها في الاستفتاء على الدستور في كانون الأول/ديسمبر 2012

ناخبة مصرية تضع اصبعها في الحبر عقب الإدلاء بصوتها في الاستفتاء على الدستور في كانون الأول/ديسمبر 2012

تعقد اللجنة العليا للانتخابات في مصر الاثنين اجتماعا يبحث الإعداد للانتخابات الرئاسية القادمة.

وقال المستشار حمدان فهمي الأمين العام للجنة الانتخابات الرئاسية والمتحدث باسمها، إن الاجتماع يهدف للوقوف على الترتيبات اللازمة لإجراء الانتخابات.

وعلى الرغم أنه من غير المرجح إصدار قرار الاثنين بدعوة الناخبين إلى الاقتراع كما يقضي قانون الانتخابات الرئاسية، إلا أن مصادر قضائية قالت إن اللجنة ستعلن في غضون الأيام القليلة القادمة فتح باب الترشح في النصف الثاني من آذار/مارس الجاري على أن يتم إجراء الانتخابات الرئاسية في النصف الثاني من أيار/مايو القادم.

يأتي هذا، فيما تباينت التكهنات بشأن الكلمة التي يرتقب أن يلقيها وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي في وقت لاحق الاثنين بمناسبة "يوم الشهيد".

وقالت مصادر إن الكلمة ستحمل طابعا وداعيا قبيل إعلان المشير خوضه الانتخابات الرئاسية، فيما استبعدت مصادر أخرى ذلك، مؤكدة أن الكلمة في سياق طبيعي وأن السيسي سيعلن لاحقا وبصفة رسمية خوضه سباق الانتخابات بعد أن ألمح إلى ذلك الخميس الماضي.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في القاهرة بهاء الدين عبد الله:


المصدر: راديو سوا

المصدر: راديو سوا
XS
SM
MD
LG