Accessibility links

القضاء العسكري يسقط تهم الاعتداء الجنسي عن جنرال أميركي


الجنرال جيفري سانكلير

الجنرال جيفري سانكلير

قرر القضاء العسكري الأميركي الاثنين التخلي عن ملاحقة الجنرال جيفري سانكلير المتهم خصوصا باغتصاب مجندة معه وبالزنى بعد التوصل إلى اتفاق مع الهيئة الاتهامية.

وقد أقر سانكلير، الذي يحاكم أمام محكمة ميدانية منذ الرابع من آذار/مارس واعترف بتهمة الزنى، الاثنين بأنه تصرف "بشكل غير لائق بضابط وبرجل".. وأقر أيضا بعدم احترام الأمر وبسوء المعاملة والفساد تجاه الولايات المتحدة، حسب ما أعلن الجيش الاميركي.

وبعد اتفاق مع الهيئة الاتهامية، قررت المحكمة في قاعدة فورت براغ بولاية نورث كارولينا التخلي عن الملاحقات بتهمة الاعتداء الجنسي بحق سانكلير المتهم أيضا بأنه أرغم مجندة تابعة له وتصغره بـ17 عاما على ممارسة الجنس معه.

ووجهت إلى سانكلير (51 عاما) قائد الفرقة 82 المجوقلة ما مجموعه 22 تهمة من بينها تهمة الاغتصاب والزنى و"التصرف غير اللائق بضابط وبرجل".

وفي حال عدم التوصل إلى تسوية كان سيحكم عليه بالسجن مدى الحياة. واتهم بإقامة علاقة خارج الزواج لمدة ثلاث سنوات مع مجندة تابعة له خصوصا في العراق وأفغانستان وهي تهمة يحال صاحبها إلى محكمة ميدانية بموجب القضاء العسكري الأميركي.

وكان سانكلير قد أقر في السادس من آذار/مارس بما نسب إليه حيال بعض التهم وخصوصا الزنى المحرم حسب القانون العسكري، حسب ما جاء في بيان للجيش الأميركي. واتهمته المجندة وهي برتبة نقيب بالاغتصاب والتهديد بقتلها وقتل عائلتها.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG