Accessibility links

أوكرانيا: سنناضل حتى تحرير القرم


الرئيس الأوكراني الانتقالي أولكسندر تورتشينوف

الرئيس الأوكراني الانتقالي أولكسندر تورتشينوف

أقر البرلمان الأوكراني الخميس مشروع قرار يرفض الاعتراف بانضمام شبه جزيرة القرم إلى روسيا وبمواصلة "النضال" لتحريرها.

وأشار نص القرار الذي طرحه الرئيس الانتقالي أولكسندر تورتشينوف إلى أن أوكرانيا "لن توقف نضالها لاسترجاع القرم مهما كان الأمر طويلا وأليما".

وأضاف القرار أن "الشعب الأوكراني لن يعترف أبدا" بضم القرم إلى روسيا، مشيرا إلى أنها "المرة الأولى منذ الحرب العالمية الثانية التي يتم فيها تعديل الحدود" من قبل روسيا، التي تعد من القوى الضامنة لسيادة أوكرانيا منذ أن تخلت تلك الجمهورية السوفياتية السابقة عن ترسانتها النووية عام 1994.

وتوجه النواب أيضا في قرارهم إلى المجتمع الدولي ودعوا إلى بعدم الاعتراف بما يسمى جمهورية القرم وبضم القرم ومدينة سيباستوبول إلى روسيا.

أوروبا تعتزم توسيع قائمة الأسماء المشمولة بالعقوبات

وفي سياق متصل، أعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل الخميس أن الاتحاد الأوروبي يعتزم توسيع قائمته للأشخاص الروس والأوكرانيين الموالين لروسيا الذين فرض عليهم عقوبات، تاركة الاحتمال مطروحا لفرض عقوبات اقتصادية في حال تصعيد الوضع.

وقالت ميركل إن رؤساء الدول والحكومات في الاتحاد الأوروبي سيحددون خلال قمة للمجلس الأوروبي الخميس والجمعة، عقوبات المرحلة الثانية التي تقررت قبل أسبوعين والتي تشمل توسيع قائمة الأشخاص المشمولين بحظر منح تأشيرات الدخول وتجميد الأموال.

وأضافت ميركل أنه في حال التصعيد من جانب موسكو، فإن الاتحاد الأوروبي على استعداد في أي لحظة للانتقال إلى المرحلة الثالثة من العقوبات التي ستكون على شكل عقوبات اقتصادية.

وشددت المستشارة الألمانية على أن ضم القرم إلى روسيا يتطلب "ردا حازما وموحدا من أوروبا وشركائها".

وفي إطار حديثها عن مستقبل روسيا ضمن مجموعة الدول الثماني وقمة المجموعة المرتقب عقدها في حزيران/يونيو، قالت ميركل "طالما أن الشروط السياسية غير متوافرة لعقد اجتماع على هذا المستوى، لن تعود هناك مجموعة ثماني ولا قمة ولا هذه الصيغة".

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG