Accessibility links

بعد 'هارلم شيك' والبطريق.. العالم يرقص على أنغام 'هابي'


صورة ملتقطة من نسخة Happy من مدينة الدار البيضاء

صورة ملتقطة من نسخة Happy من مدينة الدار البيضاء

بعد رقصتي "هارلم شيك" والبطريق اللتين اجتاحتا العالم في فترة سابقة، تأتي رقصة تأخذ المتفرج في جولة في شوارع مدن عالمية في دقائق على أنغام أغنية Happy لفاريل ويليامز.

وألهم فيديو كليب ويليامز، الذي حصل على أكثر من 126 مليون و771 ألف مشاهدة، الكثيرين لتصوير فيديوهات تلفت الانتباه إلى مدنهم، ونشروا نسخهم من فيديو Happy على موقع يوتيوب.

"24 ساعة من السعادة"

لكن شهرة ويليامز لم تتوقف عند إلهامه لفيديوهات السعادة حول العالم فحسب، بل تجاوز ذلك عندما أصبحت أغنيته وجه الاحتفال بيوم السعادة العالمي لـ2014.

وفي العام الثاني الذي يحيي العالم فيه يوم السعادة، الذي يصادف 20 آذار/مارس، أطلق ويليامز بالاشتراك مع مؤسسة الأمم المتحدة موقعا إلكترونيا يحمل عنوان 24hoursofhappiness أي 24 ساعة من السعادة.

ويضم الموقع فيديوهات لأشخاص من مختلف البلدان والقارات وحتى شخصيات اللعبة الإلكترونية الشهيرة Sims، يغنون ويرقصون على نغمات أغنية Happy، على أن يتم اختيار أحسن الفيديوهات مساء الخميس.

وفي العام الماضي شارك أكثر من 3.5 مليون شخص حول العالم في اليوم العالمي للسعادة باستخدام مواقع التواصل الاجتماعي إما عن طريق تبادل الصور أو مقاطع فيديو، وفق موقع CBC الأميركي.

السعادة حول العالم

وشملت فيديوهات Happy التي انتشرت في الآونة الأخيرة مدنا بينها باريس ومدريد ولندن وروما وفيينا وبلغراد وموسكو فضلا عن نيويورك وسيدني والمكسيك وطوكيو وغيرها. وشاركت مدن عربية في المبادرة بينها دبي وبيروت والكويت وقرطاج وتونس والدار البيضاء ومراكش والرباط وأغادير وغيرها.

واستقطب فيديو Happy في نسخته الباريسية، الذي صور في عدد من معالم المدينة السياحية، أكثر من مليون و175 ألف مشاهدة:


ونقلت النسخة الجمايكية للفيديو، المتفرج إلى شوارع إحدى مدن الجزيرة وأسواقها الشعبية. وحصل الفيديو على أكثر من 465 ألف مشاهدة:


ومن دبي، صور أصدقاء نسخة المدينة الخليجية لفيديو Happy، ونقلوا المتفرج إلى عدد من مناطقها الجميلة. وحصل الفيديو على أكثر من 190 ألف مشاهدة:


ومن تونس رقص شباب وشيوخ وشابات ونساء وأطفال على أنغام Happy ورفع بعضهم أوراقا كتب عليها "happy". وحصل الفيديو المصور في شوراع وأسواق وعلى شاطئ المدينة على أكثر من 66 ألف مشاهدة:


أما السعادة البيضاوية، فجسدت من خلال فيديو حصل على أكثر من 367 ألف مشاهدة، وصور في عدد من معالم المدينة:


وفي بيروت صور لبنانيون نسخة من باريس الشرق لفيديو Happy، في 17 منطقة خلال ثلاثة أيام وبمشاركة 70 متطوعا. وحصل الفيديو على أكثر من 41 ألف مشاهدة:


السعادة وقت الشدائد

وبعيدا عن المدن الأوروبية والعربية والآسيوية الجميلة، نشرت نسخة مؤثرة لفيديو Happy من الفلبين. ويظهر فيها منكوبو إعصار يولاندا الذي ضرب منقطة فيزايان في تشرين الثاني/نوفمبر 2013 وحصد أرواح ما لا يقل عن 6268 شخصا وفق الأرقام الرسمية.

ويظهر فلبينيون من مدينة توكلوبان الشرقية في الفيديو، الذي أنجز بالتعاون مع برنامج التنمية التابع للأمم المتحدة، وهم يرقصون وملامح السعادة مرسومة على وجوههم على الرغم من أن أنقاض البنايات تحيط بهم من كل جانب.

وتضرر ستة ملايين فلبيني من إعصار يولاندا، أربعة ملايين منهم تقريبا مشردون، فيما دمر ما لا يقل عن مليون و140 ألف منزل.

وحصل الفيديو الذي عنون "Happy الفلبين بعد إعصار هايان 2013"، على أكثر من 300 ألف مشاهدة:

  • 16x9 Image

    بديعة منصوري

    التحقت بموقع راديو سوا منذ أيامه الأولى في مارس/آذار 2003، حيث عملت على الترجمة وتحرير الأخبار وإجراء المقابلات، وساهمت في تغطية عدد من الأحداث المهمة في الولايات المتحدة، وتكتب في قضايا المرأة.
    تتابع دراسة الإعلام في جامعة جورج ميسون الأميركية.

    يمكن الاتصال بها على البريد الإلكتروني التالي: bmansouri@radiosawa.com

XS
SM
MD
LG