Accessibility links

logo-print

لافروف يقلل من أهمية إخراج روسيا من مجموعة الثماني


وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الاثنين أنه لا يرى "مأساة كبيرة" في حال إخراج موسكو من مجموعة الثماني للدول الصناعية الكبرى على خلفية ضمها لشبه جزيرة القرم الأوكرانية.

وقال لافروف للصحافيين عقب إجرائه محادثات منفصلة مع نظيره الأميركي جون كيري ووزير الخارجية الأوكراني أندري ديشتشيستا "إذا اعتقد شركاؤنا الغربيون أن صيغة مجموعة الثماني لم تعد مناسبة، فليكن"، مشيرا إلى أن روسيا لا تحاول التمسك بهذه الصيغة.

وأثناء إدلاء لافروف بتصريحاته، كان قادة مجموعة السبع - الولايات المتحدة، اليابان، ألمانيا، إيطاليا، فرنسا، كندا وبريطانيا - يلتقون في مكان قريب لاتخاذ قرار حول إمكان فرض عقوبات على موسكو بسبب سلوكها في القرم.

وفي وقت سابق الاثنين، أعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون أن قمة مجموعة الثماني لن تعقد في روسيا هذا العام.

إلا أن لافروف أكد أن للقرم "الحق في تقرير مصيرها".

وأضاف أن سيطرة روسيا على القرم لم تنبع من "نية سيئة"، وكان الهدف منها "حماية الروس الذين يعيشون هناك منذ مئات السنين".

وأضاف "لقد وثقنا بشركائنا الغربيين لفترة طويلة، ولدينا فكرة عن قيمة وعود شركائنا الغربيين".

تجدر الإشارة إلى أن دول مجموعة السبع حذرت روسيا من أنها مستعدة لتشديد العقوبات بحقها في حال تصعيد الوضع في أوكرانيا، وذلك في بيان مشترك إثر اجتماع طارئ في لاهاي.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG