Accessibility links

logo-print

معهد العالم العربي في باريس يستعرض رحلات الحج في أعمال فنية


حجاج مسلمون

حجاج مسلمون

يستعرض معهد العالم العربي في باريس، أكبر مؤسسات الثقافة العربية في فرنسا، رحلات الحج إلى مكة من خلال معرض لأعمال فنية قديمة ومعاصرة.

ويقام هذا المعرض الذي يحمل اسم "الحج"، بين 23 نيسان/أبريل و10 آب/اغسطس، ويعرض 230 عملا فنيا ومخطوطات ومنسوجات وعروضا احتفالية.

وهو "الأهم من نوعه الذي ينظم في فرنسا"، حسب المنظمين، ويتعاون على إقامة المعرض كل من معهد العالم العربي ومكتبة الملك عبد العزيز الوطنية في الرياض التي تضم آلاف الكتب ومجموعات نادرة.

وقال جاك لانغ رئيس المعهد في مؤتمر صحافي "سيكون هذا المعرض بمثابة لقاء بين مدينتين عريقتين في تاريخ البشرية، وسيساهم في التعريف بالإسلام"، مذكرا بأن "المسلمين في فرنسا الذين يعدون بالملايين يشكلون ثاني أكبر جماعة دينية في فرنسا".

وحسب جاك لانغ، فإن مدينة مكة تشكل "مصدرا للإلهام الفني والتوسع العمراني والتأمل الديني، وسيظهر المعرض هذه الوجوه المتعددة".

وذكر عبد الكريم الزيد المدير المساعد لمكتبة الملك عبد العزيز أن الحرم المكي يشهد توسعا هائلا، فقبل مئة عام كان يستوعب ثمانية آلاف حاج، أما اليوم فهو قادر على استقبال ثلاثة ملايين.

وأضاف "نسعى من خلال هذا المعرض إلى إظهار التوسع الذي شهده الحرم"، والحج هو من "أركان الإسلام" إلى جانب الشهادة بوحدانية الله، والصلاة، وصوم شهر رمضان، ودفع زكاة المال للمحتاجين.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG