Accessibility links

logo-print

سكان الفلوجة سيشاركون في الانتخابات العراقية خارج مدينتهم


سيدة عراقية تدلي بصوتها-أرشيف

سيدة عراقية تدلي بصوتها-أرشيف

قال مبعوث الأمم المتحدة في العراق الثلاثاء إن سكان مدينة الفلوجة، التي خرجت عن سيطرة الدولة منذ عدة أشهر سيشاركون في الانتخابات العامة المقررة في 30 نيسان/أبريل، إذا ما استطاعوا الخروج من المدينة في يوم الانتخابات.

وأوضح نيكولاي ملادينوف في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية أن "المفوضية العليا المستقلة للانتخابات وضعت ترتيبات لتصويت مشروط للمهجرين داخليا في الأنبار وخارجها".

وأضاف أن "المفوضية لن تستطيع إجراء الانتخابات في مدينة الفلوجة، لكن إذا ما تمكن سكان المدينة من مغادرتها، فبإمكانهم التصويت وفقا لإجراءات المهجرين داخليا".

ويشير المسؤول الأممي إلى إمكانية تصويت سكان المدينة في المناطق المجاورة التي تقع تحت سلطة الدولة.

وبدأت الثلاثاء حملة الانتخابات التشريعية العراقية المقررة في الـ30 من الشهر الحالي، والتي يخوضها رئيس الوزراء نوري المالكي للفوز بولاية ثالثة، فيما تجتاح البلاد أسوأ موجة عنف منذ سنوات.

ولا تزال مدينة الفلوجة خارجة عن سلطة الدولة منذ عدة أشهر بعد أن سيطر عليها مسلحون ينتمون إلى تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" (داعش).

وتخوض القوات العراقية معارك في المحافظة أسفرت عن بسط السيطرة على معظم مدنها، فيما لا تزال تحاصر الفلوجة من جميع الجهات.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG