Accessibility links

ستة قتلى في هجوم انتحاري ضد متطوعين في الجيش في كركوك


عراقيون حول سيارة مدمرة جراء انفجارها في كركوك - أرشيف

عراقيون حول سيارة مدمرة جراء انفجارها في كركوك - أرشيف

قتل ستة متطوعين في الجيش العراقي وأصيب آخرون بجروح في هجوم انتحاري بحزام ناسف استهدف الأربعاء مركزا للتطوع في كركوك شمالي بغداد، حسبما أفاد مصدر عسكري الخميس.

وقال اللواء في الجيش العراقي محمد خلف الدليمي إن "ستة متطوعين في الجيش قتلوا وأصيب 14 بجروح في هجوم انتحاري بحزام ناسف استهدف مركزا للتطوع للجيش".

وكانت حصيلة أولية تحدثت عن مقتل ستة متطوعين وجرح ستة آخرين في هذا الهجوم.

وأضاف الدليمي أن "الانتحاري فجر نفسه وسط حشد للمتطوعين عند مركز للتطوع تابع لمقر الجيش في ناحية الرياض" غربي مدينة كركوك (240 كلم شمال بغداد).

وأكد مصدر طبي في مستشفى الحويجة حصيلة الضحايا.

ومحافظة كركوك من المناطق المتوترة وتشهد أعمال عنف شبه يومية.

وفي كربلاء، أصيب مدير شرطة الجرائم العقيد عقيل القريطي حين أطلقت مجموعة مسلحة عليه النار عند خروجه من منزله بحي الموظفين.

وفي حديث لـ"راديو سوا"، قال مدير الإعلام والعلاقات في قيادة عمليات الفرات الأوسط العميد مازن مشكور إن عملية استهداف العقيد كانت جنائية وليست عملية إرهابية.

وفي بابل، أصيب شرطي بانفجار عبوة ناسفة كانت موضوعة على جانب الطريق في منطقة البحيرات التابعة لناحية الإسكندرية شمالي المحافظة مستهدفة دورية تابعة لمكافحة الشغب.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" رنا العزاوي من بغداد.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG