Accessibility links

logo-print

'المساءلة والعدالة' تستبعد ثمانية فائزين في انتخابات 'الاتحادات' و'الأولمبية'


شعار هيئة المساءلة والعدالة العراقية

شعار هيئة المساءلة والعدالة العراقية

قررت هيئة المساءلة والعدالة العراقية استبعاد ستة من الفائزين في انتخابات الاتحادات الرياضية، واثنين من الفائزين في انتخابات المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية العراقية.

وأكد نائب رئيس الهيئة بختيار عمر، في مقابلة مع "راديو سوا" أجراها كريم كاظم، أن الهيئة استبعدت عبد الوهاب غازي حمودي، وميري عبد زيد، وحامد عبد الكريم الرعد، وسام إسماعيل جواد، وجليل علي حسين، ومحمد شكر فالح، من الاتحادات الرياضية، وكلا من ثريا نجم عبد الله، ومحمود شكر صالح من المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية.

وأشار إلى أن المستبعدين أعضاء سابقون في حزب البعث المنحل:

وقال بختيار عمر إن قرارات الاستبعاد اتُّخذت بعد تدقيق أسماء الفائزين في الانتخابات.

وأضاف أن اللجنة الأولمبية لم تقدم أسماء المرشحين إلى هيئة المساءلة والعدالة قبل إجراء الانتخابات، وبدل إلغاء الانتخابات قررت الهيئة تدقيق أسماء الفائزين فيها.

وعند سؤاله عما إذا كانت قرارات الاستبعاد نهائية، أكد نائب رئيس الهيئة أن لدى المستبعدين فرصة لتمييز تلك القرارات لدى هيئة التمييز التابعة لهيئة المساءلة والعدالة.

وتتولى الهيئة الوطنية للمساءلة والعدالة وفقا لقانونها المعدل تدقيق المرشحين للمناصب التنفيذية والتشريعية المختلفة في البلاد للتأكد من عدم شمولهم بإجراءات اجتثاث البعث.

المصدر: راديو سوا
XS
SM
MD
LG