Accessibility links

المفاوضون الإسرائيليون والفلسطينيون يلتقون الأحد بحضور إنديك


وزير الخارجية الأميركي جون كيري والمبعوث الأميركي إلى الشرق الأوسط مارتن إنديك وصائب عريقات كبير المفاوضين الفلسطينيين

وزير الخارجية الأميركي جون كيري والمبعوث الأميركي إلى الشرق الأوسط مارتن إنديك وصائب عريقات كبير المفاوضين الفلسطينيين

أعلن مسؤولون قريبون من ملف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية السبت أن المفاوضين الإسرائيليين والفلسطينيين سيعقدون الأحد اجتماعا ثلاثيا بحضور المبعوث الأميركي مارتن إنديك لـ"إنقاذ عملية السلام".

وكان إنديك التقى الجمعة كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات ونظيرته الإسرائيلية تسيبي ليفني، كلا على حدة.

وانتزع وزير الخارجية الأميركي جون كيري في تموز/يوليو اتفاقا على استئناف المفاوضات المباشرة لتسعة أشهر تنتهي في نهاية نيسان/أبريل.

وقد حذر كيري الجمعة من أن "هناك حدودا للوقت والجهود" الأميركية، إذا لم يبد "الطرفان رغبة في تحقيق تقدم".

وقررت القيادة الفلسطينية الثلاثاء تقديم طلبات الانضمام إلى 15 معاهدة أو اتفاقية دولية ردا على رفض إسرائيل الإفراج عن آخر دفعة من السجناء الفلسطينيين في 29 آذار/مارس كما هو وارد في مبادرة سلام طرحها كيري.

تأتي كل هذه التطورات غداة تصريحات أدلى بها جون كيري بخصوص إجراء تقييم لما هو ممكن وغير ممكن فعله بخصوص المفاوضات بين إسرائيل والفلسطينيين.

وقال نائب رئيس الكنيست السابق مجلي وهبي إنه من المبكر الحكم على المفاوضات بالفشل، ولفت إلى مسؤولية الطرفين عن تعثرها، مشيرا إلى أن الجانب الفلسطيني سيكون هو الخاسر في حال فشل الجهود الأميركية وتجميد المفاوضات.



من جهة أخرى، أكد مدير مركز كنعان للإعلام والدراسات غسان المصري لـ"رديو سوا" أن "الولايات المتحدة تواجه عقبات كثيرة، ووجدت أنها لم تستطع تحقيق نقاط تلاق بين الجانبين".

وقال المصري إن مؤشرات فشل مفاوضات السلام الحالية يجب أن تكون حافزا أمام الفلسطينيين لإعادة بناء مؤسساتهم الوطنية وإنهاء الانقسام.



المصدر: راديو سوا ووكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG