Accessibility links

​الرئيس السوداني: الإفراج عن المعتقلين السياسيين والتعهد بالحرية الإعلامية والسياسية


الرئيس السوداني عمر البشير

الرئيس السوداني عمر البشير

أعلن الرئيس السوداني عمر البشير مساء الأحد إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين وإطلاق الحريات للأحزاب السياسية لممارسة أنشطتها بجانب تعزيز حرية الإعلام في بلاده كخطوة لإنجاح الحوار الوطني الشامل لإنهاء الأزمات التي تعاني منها البلاد.

وتعهد البشير في كلمة ألقاها في بداية اجتماع للحوار الوطني بمشاركة 90 من قادة الأحزاب المشاركة في الحكومة والمعارضة بتهيئة المناخ لإنجاح الحوار حتى تتوصل القوى السياسية بالسودان لاتفاق حول برنامج وطني كما دعا القوى التي غابت عن المشاركة للانضمام للحوار:


حرية سياسية وإعلامية

وأكد البشير وفق ما نشرته وكالة السودان للأنباء الرسمية على تمكين الأحزاب السياسية من ممارسة نشاطها، كما أمر بتوسيع المشاركة الإعلامية وتعزيز حرية الإعلام بلا قيد.

وأعلن الرئيس السوداني التزام حكومته واستعدادها لتمكين الحركات المسلحة من المشاركة في الحوار معلنا تعهد الحكومة بإعطاء الحركات الضمانات المناسبة والكافية للحضور والمشاركة:


المهدي يدعو لمؤتمر جامع

ودعا زعيم حزب الأمة المعارض الصادق المهدي من جانبه لتشكيل لجنة لعقد مؤتمر جامع في غضون شهرين بجانب تشكيل لجان لإعداد الدستور وقانون الانتخابات ومراجعة العلاقات الخارجية.

ورحب المهدي في خطابه بدعوة البشير للحوار ودعا إلى تكوين آلية وطنية للتفاوض مع الجبهة الثورية:

بدوره طالب الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي المعارض حسن الترابي بالالتزام بالحريات والاتفاق حول كيفية اتخاذ القرارات في هذا الحوار الوطني كما دعا لمشاركة الدول الخارجية المتابعة والمعنية بالشأن السودان في الحوار كمراقبين.

وطالب عدد من قادة الأحزاب في كلماتهم في افتتاح الحوار بإعلان وقف شامل لإطلاق النار من جانب الحكومة وتسهيل وصول المساعدات للمتضررين من الحرب والاتصال بالحركات المسلحة لمشاركتها في الحوار الوطني.

وجاءت دعوة البشير للقوى السياسية في السودان ضمن إطار برنامج إصلاحي أعلنه منذ يناير الماضي.

المصدر: راديو سوا/ وكالات
XS
SM
MD
LG