Accessibility links

logo-print

​كيري: القوات الروسية الخاصة سبب الفوضى في شرق أوكرانيا


وزير الخارجية الأميركي جون كير أمام لجنة الخارجية بمجلس الشيوخ

وزير الخارجية الأميركي جون كير أمام لجنة الخارجية بمجلس الشيوخ

قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري في شهادة أمام لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأميركي الثلاثاء "كل ما رأيناه خلال الـ48 ساعة الماضية من قبل أعوان روسيا الذين يعملون في شرق أوكرانيا، يظهر لنا أنهم اُرسلوا إلى هناك وكلهم عزم على خلق الفوضى، وذلك غير مقبول تماما".

واتهم كيري روسيا بالسعي جاهدة للمساس باستقرار دولة ذات سيادة والمساهمة في "خلق الانقسام"، مشيرا إلى أن القوات الخاصة الروسية كانت سبب "الفوضى" خلال الـ48 ساعة الماضية.

ولفت كيري إلى أن واشنطن "ستستعمل وسائل القرن الـ21 في مقابل أساليب موسكو التي تعود إلى القرن الـ19".

وقال كيري إن روسيا أمام خيار من اثنين، "فإما أن تساعد على بسط أمن واستقرار أوكرانيا أو أن تواجه العواقب"، مطالبا روسيا باتخاذ خطوات ملموسة للنأي بنفسها عن تحركات الانفصاليين في أوكرانيا.

وكشف كيري أنه سيجتمع مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الأسبوع المقبل في أوروبا، مضيفا أن واشنطن تريد أن ترى محادثات رباعية بين الولايات المتحدة وروسيا وأوكرانيا والاتحاد الأوروبي في غضون الأيام العشر المقبلة لإيجاد وسيلة لتهدئة التوترات في شرق أوكرانيا.

وفي ما يخص الأزمة السورية، قال كيري إن الولايات المتحدة منخرطة بعمق مع المعارضة السورية المعتدلة وبنجاح أكبر. وأكد في هذا السياق سعي بلاده إلى إيجاد حل سياسي للأزمة.

وفي سؤال حول التحرك الأميركي لوضع حد للمأساة الإنسانية في سورية، أجاب وزير الخارجية الأميركي بأن الهدف منذ فترة هو تقليص قدرة الأسد على استخدام الأسلحة الكيميائية.

وأوضح كيري أنه يجري إخلاء المواقع الكيميائية قرب دمشق لكن ببطء.

وبشأن الملف النووي الإيراني، قال كيري إنه لازال يشكك في نوايا طهران وأن عليها إثبات سلمية برنامجها النووي.

وأكد أن واشنطن ستعمل كل ما في وسعها لمنع إيران من امتلاك السلاح النووي وذلك باتباع عدة مسارات.

ومن جهة أخرى، دافع وزير الخارجية الأميركي عن الجهود التي يبذلها لدفع مفاوضات السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين، متعهدا بمواصلتها.

وأوضح أن ملف السلام في الشرق الأوسط صار يتصدر اهتمامات وزراء الخارجية والقادة عبر العالم والذين يسألونه في كل مرة عن إمكانية وجود فرصة لتحقيق السلام.

المصدر: موقع "الحرة"
XS
SM
MD
LG