Accessibility links

قراءة في الذكرى الـ11 لسقوط نظام صدام


الذكرى الـ11 لسقوط نظام صدام

الذكرى الـ11 لسقوط نظام صدام

ما زالت الذكرى السنوية الـ11 على تغيير النظام السابق ودخول قوات التحالف إلى بغداد راسخة في أذهان العراقيين، غير أن السعادة بتغيير نظام دكتاتوري جثم على صدور العراقيين لم تكتمل وفق رأي الكثيرين.

فالعراق ما زال يواجه تحديات أمنية وسياسية وقانونية واقتصادية.

لكن بعيدا عن اختلاف العراقيين فيما تمثله ذكرى تغيير النظام السابق لهم فإن العراق بات بلدا ذا سيادة يتمتع شعبه بثرواته ويمتلك القدرة على التغيير كل أربع سنوات دون تدخل عسكري، وفق مراقبين.

المزيد في التقرير التالي لقناة الحرة:
XS
SM
MD
LG