Accessibility links

أوباما: لا مكان للعنف الديني في المجتمع الأميركي


سيارة شرطة قرب التجمع اليهودي حيث وقع الحادث في كانساس الاميركية

سيارة شرطة قرب التجمع اليهودي حيث وقع الحادث في كانساس الاميركية

قال الرئيس باراك أوباما الإثنين إن العنف الديني لا مكان له في المجتمع الأميركي، وذلك بعد اقدام مسلح ذي خلفية معادية للسامية على قتل ثلاثة أشخاص في مركز ودار يهودية للمسنين.

وصرح أوباما في البيت الابيض غداة اطلاق النار في كانساس "لا ينبغي ان يقلق احد بخصوص سلامته عند الاجتماع برفاقه المؤمنين. لا ينبغي أن يخشى أحد على أمنه عند الذهاب للصلاة".

مقتل ثلاثة وجرح طفل في إطلاق نار على تجمعين لليهود (تحديث 21:36 ت.غ)

قتل ثلاثة أشخاص وجرح طفل الأحد في حادثي إطلاق نار على مركزين يهوديين في ولاية كانساس بالولايات المتحدة وفق وسائل إعلام أميركية.

وذكرت قناة سي إن إن وفوكس نيوز الإخباريتين، إن ثلاثة قتلى سقطوا في مركز تجمع لليهود، في حين نقل طفل للمشفى بعد تعرضه لإصابة بليغة.

وقال المتحدث باسم مدينة أوفرلاند بارك سيان ريلي، إن قتيلين سقطا في مركز تجمع لليهود في مدينة أوفرلاند بارك، في حين قتل ثالث في مركز "فيليج شالوم" اليهودي القريب.

وقال المتحدث باسم مكتب التحقيقات الفدرالي (FBI) جويل سيالر إن مكتب التحقيقات انتقل إلى مسرح الجريمة للتحقيق بالتعاون مع السلطات المحلية في حادثي إطلاق النار في موقعين مختلفين. وغرد السفير الإسرائيلي في واشنطن رون ديرمر في موقع تويتر بالقول:

"تفكيري وصلواتي مع الضحايا والتجمعات اليهودية في كانساس"

اعتقال مشتبه به

وذكرت محطة التلفزيون المحلية "كاي إس اتش بي" التابعة لشبكة "إن بي سي" إن الشرطة أوقفت رجلا في أوفرلاند بارك عقب الحادث، وأنه بدأ يصيح "عاش هتلر" أثناء اعتقاله.

كما بثت شبكة فوكس الإخبارية صورا للشرطة وهي تعتقل المشتبه به:

وأعلن قائد شرطة أوفرلاند بارك في الولايات المتحدة جون دوغلاس إن القاتل هو رجل في السبعين من العمر والذي اعتقلته السلطات فور الحادث.

وقال شهود عيان إن الرجل كان يردد "عاش هتلر" عند اعتقاله ولكن دوغلاس رفض تأكيد هذه المعلومات أو الدافع للقاتل المفترض.

وقال دوغلاس ردا على سؤال خلال مؤتمر صحافي ما إذا كان الأمر يتعلق بعمل معاد للسامية إن "من المبكر جدا التوصل في التحقيق إلى وصف" هذه الجريمة، لكنه أشار إلى أن مثل هذا العمل في مركزين يهوديين يمكن معه بوضوح طرح السؤال.

وحسب الحاخام هيربت ماندل مرشد شرطة أوفرلاند بارك فإن الرجل سأل ضحاياه ما إذا كانوا من اليهود قبل أن يطلق النار.

وكان حوالى 75 شخصا بينهم عدد من الأطفال يستمعون إلى حفل غنائي تلفزيوني في المركز الذي يوجد فيه مسرح.

ثم قاد المشتبه به المسلح سيارته وتوجه إلى منزل للمتقاعدين اليهود في قرية شالوم القريبة وقتل امرأة تبلغ من العمر 70 عاما بعد 15 دقيقة من الحادث الأول وقبل أن تعتقله الشرطة.
XS
SM
MD
LG