Accessibility links

مسلحون إسلاميون يخطفون أكثر من 100 طالبة في نيجيريا


قيادي في جماعة بوكو حرام النيجيرية

قيادي في جماعة بوكو حرام النيجيرية

صرح مصدر أمني بارز الثلاثاء أن مسلحي حركة بوكو حرام الإسلامية خطفوا أكثر من 100 طالبة من مدرسة ثانوية في ولاية بورنو الشمالية الشرقية ما دفع الجيش إلى إطلاق حملة لملاحقة المهاجمين.

وتمكن عدد من الطالبات من الفرار من أيدي الخاطفين في بلدة شيبوك جنوب ولاية بورنو، بعد أن تمكن من القفز من الشاحنات في منتصف الليل، طبقا لعدد من شهود العيان.

وذكر مصدر أمني طلب عدم الكشف عن هويته أن المسلحين هم من حركة بوكو حرام الإسلامية المتشددة التي يعني اسمها "التعليم الغربي حرام".

وقال المصدر إن عدد المخطوفات لا يصل إلى 200 ولكنه أكثر من 100 طالبة، ردا على سؤال لتأكيد ما تردد بأن 200 فتاة خطفن من مدرسة في بلدة شيبوك في ولاية بورنو خلال هجوم شنه إسلاميون.

وهاجمت الحركة مرارا عددا من المدارس في شمال شرق نيجيريا خلال التمرد الذي أودى بحياة الآلاف منذ العام 2009.

إجراءات أمنية عقب هجوم

ويأتي ذلك فيما فرضت الشرطة النيجيرية في وقت سابق الثلاثاء إجراءات أمنية مشددة في شوارع أبوجا غداة أخطر هجوم تشهده العاصمة النيجيرية أسفر عن سقوط 72 قتيلا.

ونسب الهجوم إلى جماعة بوكو حرام الإسلامية التي تركزت عملياتها في الأشهر الأخيرة في شمال شرق البلاد.
XS
SM
MD
LG