Accessibility links

logo-print

محكمة مصرية تقضي بسجن 119 من أنصار مرسي


مناصرو الرئيس المعزول محمد مرسي في مظاهرة

مناصرو الرئيس المعزول محمد مرسي في مظاهرة

قضت محكمة مصرية الأربعاء بسجن 119 من مؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي ثلاث سنوات مع الشغل لكل منهم، في قضية تتعلق باحتجاجات وقعت في تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

وبرأ القاضي هشام حشاد، رئيس محكمة جنح حي الدقي في القاهرة الكبرى، ستة متهمين في القضية، ومن بين التهم التي كانت موجهة للمتهمين التجمع بالمخالفة للقانون والبلطجة.

وأعلن النائب العام المستشار هشام بركات في بيان الأربعاء أنه أحال 51 شخصا إلى محكمة جنايات القاهرة "لارتكابهم جرائم الإرهاب والتجمهر والقتل العمد مع سبق الإصرار والشروع فيه وتخريب المباني والأملاك العامة المخصصة لمصالح حكومية وحيازة الأسلحة الآلية والبيضاء والذخائر وإتلاف سيارات الشرطة والمواطنين" في ضاحية حلوان جنوب القاهرة يوم 14 آب/أغسطس.

وفي ذلك اليوم فضت قوات الأمن اعتصامين لمؤيدي مرسي في القاهرة والجيزة، وقتل خلال ذلك مئات المعتصمين بالإضافة إلى ثمانية من رجال الأمن.

وأضاف البيان أن النيابة العامة كانت قد تلقت إخطارا بأن عددا "من العناصر التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية قد تجمهروا أمام قسم شرطة حلوان، وحاصروه وأطلقوا النيران على من فيه فقتلوا ستة من أفراد الشرطة والمواطنين وأصابوا العديد من الضباط والأشخاص".

وقال البيان إن 49 من المحالين للمحاكمة مقبوض عليهم، وإن أمرا أصدر بإلقاء القبض على الاثنين الباقيين، وتابع "استبعد النائب العام 43 شخصا من أمر الإحالة إلى المحاكمة الجنائية لعدم كفاية الأدلة وأمر بإخلاء سبيلهم".

ومنذ عزل مرسي ألقي القبض على ألوف من قيادات وأنصار جماعة الإخوان وسط عنف سياسي وصراع مع مسلحين في شبه جزيرة سيناء قتل خلالهما أكثر من 1500 شخص أغلبهم من أنصار الإخوان ومنهم مئات من رجال الشرطة والجيش.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG