Accessibility links

logo-print

رسميا.. صباحي يتحدى السيسي في انتخابات الرئاسة


حمدين صباحي

حمدين صباحي

تقدم السياسي اليساري المصري حمدين صباحي رسميا السبت بأوراق ترشحه للجنة الانتخابات الرئاسية، قبل يوم واحد من غلق باب الترشح للانتخابات المقررة يومي 26 و27 أيار/مايو المقبل.

وبذلك يكون صباحي هو ثاني مرشح يقدم أوراق ترشحه بعد وزير الدفاع السابق عبد الفتاح السيسي.

وقال مراسل "راديو سوا" إن صباحي وأنصاره وصلوا إلى مقر لجنة الانتخابات لتسليم توكيلات التأييد اللازمة للترشح.

وأضاف أن رئيس اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية أشرف على استلام أوراق ترشحه.

ويتزعم صباحي التيار الشعبي، وهو تحالف يضم عددا من الأحزاب والحركات السياسية.

وطبقا للقانون يجب أن يحصل من يرغب في الترشح على تأييد 25 ألف ناخب من 15 محافظة على الأقل وألا يقل عدد المؤيدين في المحافظة الواحدة عن ألف ناخب.

وقالت حملة صباحي في مؤتمر صحافي الجمعة إنها جمعت 31 ألف و100 توكيل من عدة محافظات.

وأظهرت لقطات تلفزيونية مباشرة عشرات من أعضاء حملة صباحي وهم يصطفون حاملين صناديق تضم التوكيلات.

وبعد تسليمها للجنة عمت بينهم الفرحة وأخذوا يرددون هتافات من بينها "باسم الثوره وباسم كفاح يأنا صوتي لحمدين صباحي" و"حكم الثورة جاي أكيد".

وتقدم السيسي بأوراق ترشحه يوم الاثنين الماضي وبلغ عدد توكيلات التأييد التي قدمها للجنة 200 ألف.

وكان السيسي قد استقال الشهر الماضي كقائد عام للقوات المسلحة ووزير للدفاع كي يتسنى له الترشح للانتخابات. ويتوقع أن تقتصر المنافسة على السيسي وصباحي إذ لا توجد مؤشرات على جمع أي من الطامحين الذين أعلنوا رغبتهم في الترشح لتوكيلات التأييد المطلوبة.

وعن فرصته في الفوز أمام السيسي قال صباحي في تصريحات سابقة "أعتقد فرصي أكبر في معركة أصعب".

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في القاهرة علي الطواب من القاهرة:

المصدر: راديو سوا
XS
SM
MD
LG