Accessibility links

مكتب إقليم برقة يهدد بإعادة السيطرة على المرافئ النفطية


ميناء الحريكة في ليبيا

ميناء الحريكة في ليبيا

قال علي الحاسي المتحدث باسم مكتب إقليم برقة الذي يسيطر على مرفأي رأس لانوف والسدر إن الحكومة لم تف بأي من بنود الاتفاق الذي أبرم في السادس من الشهر الحالي.

وأضاف في حديث لـ"راديو سوا" أن الحكومة الليبية لم تدفع أجور المحتجين الذين كانوا يعملون في قوة حراسة المنشآت النفطية.

وأشار الحاسي إلى أن مكتب الإقليم قد يضطر إلى العودة للسيطرة على المرافئ إن لم تف الحكومة ببنود الاتفاق.

وقال إن الاتفاق كان صريحا وعلنيا، وإن الدول الكبرى رحبت به وطالبت الطرفين بالالتزام بتنفيذه، و"نحن من جهتنا نفذنا ما يتوجب علينا".

وأضاف "الجميع يعلم أن ناقلة بحرية إيطالية غادرت الميناء بحمولة تبلغ 900 ألف برميل لكن الحكومة لم تقدم أي خطوة للأمام في حلحلة الموضوع لذلك سنضطر لإعادة النظر في كل شيء".

استمع لتصريحات الحاسي:


وجاءت تصريحات المتحدث باسم مكتب إقليم برقة بعد إعلان المتحدث الرسمي باسم الحكومة أحمد الأمين أن السلطات ستتسلم المرافئ خلال شهر.

المصدر: راديو سوا
XS
SM
MD
LG