Accessibility links

​21 قتيلا على الأقل في قصف على حلب


دمار في أحد أحياء حلب، أرشيف

دمار في أحد أحياء حلب، أرشيف

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن 21 شخصا على الأقل قتلوا وأصيب نحو 50 بجروح الأحد في سقوط قذائف أطلقها مقاتلو المعارضة على مناطق يسيطر عليها النظام السوري في مدينة حلب.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن القصف تزامن مع محاولة مقاتلي المعارضة التقدم في اتجاه أحياء يسيطر عليها النظام السوري في حلب القديمة.

وتشهد المدينة التي كانت تعد بمثابة العاصمة الاقتصادية لسورية، معارك يومية منذ صيف عام 2012، ويتقاسم نظام الرئيس بشار الأسد والمعارضة المسلحة السيطرة على أحيائها.

وأوضح عبد الرحمن أن الهجوم بدأ إثر تفجير الكتائب الإسلامية المقاتلة مبنى الصناعة القديم (غرفة الصناعة) الذي كانت القوات النظامية تتخذه مقرا، عبر تفخيخ نفق يمتد من مناطق سيطرة المعارضة إلى أسفل المبنى.

وأفاد التلفزيون الرسمي السوري بأن "العصابات الإرهابية" المسلحة فجرت مبنى صناعة حلب ما أدى أيضا إلى تضرر المباني المجاورة.

وتتعرض المناطق التي يسيطر عليها مقاتلو المعارضة في مدينة حلب وريفها منذ منتصف كانون الاول/ديسمبر الماضي، لحملة من القصف الجوي المركز لاسيما "بالبراميل المتفجرة"، ما أدى إلى مقتل المئات، بحسب المرصد.

المصدر: وكالات
XS
SM
MD
LG