Accessibility links

logo-print

واشنطن تحذر من ظهور 'جيل جديد من الإرهابيين'


مقاتلين إسلاميين شمال سورية. أرشيف

مقاتلين إسلاميين شمال سورية. أرشيف

حذرت الولايات المتحدة الأربعاء من توسع خطر الإرهاب ومن ظهور جيل جديد من الإرهابيين في سورية التي تشهد حربا أهلية.

وأشار تقرير وزارة الخارجية السنوي حول الإرهاب إلى زيادة المجموعات المرتبطة بتنظيم القاعدة على الرغم من تراجع "النواة الصلبة" للتنظيم.

وأضاف هذا التقرير أن "التهديد الإرهابي استمر في التطور بسرعة في 2013 مع تنامي المجموعات عبر العالم وبعضها مرتبط بتنظيم القاعدة. إنها تشكل خطرا على الولايات المتحدة وحلفائنا ومصالحنا".

وأشار إلى أن النزاع الدامي في سورية يمثل تربة خصبة تجذب آلاف المقاتلين الأجانب الذين ينضمون إلى الحرب ضد الرئيس بشار الأسد.

وأِشار التقرير أيضا إلى أن هؤلاء استفادوا من الفوضى السائدة وتدفق المال الآتي من الخليج "للمجموعات المتطرفة السنية"، كذلك حظي الأسد، في المقابل، بمساعدة ميليشيات شيعية مثل حزب الله اللبناني الذي تموله إيران.

وقال إن عددا متناميا من الحكومات يبدي قلقه "من عودة أفراد متطرفين وعنيفين مع خبرة في ميادين القتال إلى دولهم الأصلية ليرتكبوا فيها أعمالا إرهابية".

وتخشى الخارجية الأميركية من ظهور جيل جديد من الإرهابيين مثل الجيل الذي انبثق بعد تدفق المتطرفين إلى أفغانستان.

وشهدت إفريقيا من جهة أخرى "نشاطا إرهابيا كبيرا" كما ذكر التقرير الذي رأى أن الإرهابيين الصوماليين الشباب بمثابة التهديد الرئيسي.

ورحبت الخارجية في الوقت ذاته بالجهود التي بذلتها فرنسا والقوة الإفريقية للعمل على تراجع تأثير القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي وغيرها من المجموعات المتطرفة في شمال مالي.

ولاحظ التقرير أيضا أن إطلاق الصواريخ على إسرائيل من قبل ناشطي حركة حماس كان الأقل عددا بفارق كبير منذ أكثر من 10 أعوام.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية
XS
SM
MD
LG