Accessibility links

بدء الحملات الدعائية للانتخابات الرئاسية في مصر بعد يوم دام


تفجير انتحاري وسط القاهرة

تفجير انتحاري وسط القاهرة

تعهد المرشح الرئاسي عبد الفتاح السيسي، القائد السابق للجيش المصري، بتحقيق "الاستقرار والأمان والأمل" في أول يوم من أيام الدعاية الانتخابية السبت، وذلك غداة يوم دام سقط خلاله خمسة مصريين، ثلاثة منهم في هجمات في سيناء والقاهرة، واثنان في اشتباكات في الإسكندرية.

والتزم السيسي بالقضاء على الهجمات المسلحة وكتب صباح السبت على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي تويتر "أعد بالعمل الشاق وطالب الجميع بتحمل المسؤولية معي بناء هذا الوطن هو مسؤوليتنا جميعا".

وتنتشر صور ولافتات كبيرة للقائد العسكري السابق في مختلف أحياء القاهرة والعديد من باقي المدن المصرية.

أما المرشح حمدين صباحي فشدد على ضرورة تحقيق التغيير ووقف ما وصفه بسياسات التبعية والاستبداد والفقر التي استمرت طوال عقود.

وأضاف المنافس الوحيد للسيسي في كلمة له خلال تجمع انتخابي في أسيوط إن "هدفنا في الانتخابات أن نأخذ ثقة شعبنا لتغيير سياسات الفساد والاستبداد والفقر".

والمزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" نصر رأفت من القاهرة:

هذا وأصدرت محكمة مصرية السبت حكما بالسجن 10 سنوات على 102 من مؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي لضلوعهم في أعمال عنف خلال تظاهرات.

وحكمت محكمة في القاهرة على متهمين آخرين بالسجن سبع سنوات.

المصدر: راديو سوا ووكالة الصحافة الفرنسبة
XS
SM
MD
LG