Accessibility links

logo-print

رئيس المؤتمر الوطني الليبي يعين معيتيق رئيسا للوزراء


جانب من جلسة تصويت في المؤتمر الوطني العام الليبي- أرشيف

جانب من جلسة تصويت في المؤتمر الوطني العام الليبي- أرشيف

صادق المؤتمر الوطني العام الليبي الاثنين على تعيين أحمد معيتيق رئيسا للحكومة المؤقتة في قرار وقعه رئيس المجلس غداة جلسة تصويت عمتها الفوضى وخلاف سياسي-قضائي بين الأعضاء.

وجاء في نص قرار المؤتمر الوطني العام الموقع من رئيسه نوري أبو سهمين "يعين أحمد معيتيق رئيسا للحكومة المؤقتة ويكلف بتشكيل حكومته وتقديمها إلى المؤتمر الوطني العام لنيل الثقة خلال مدة أقصاها 15 يوما من تاريخ هذا القرار".

وأكد النائب طاهر المكني لوكالة الصحافة الفرنسية أن القرار وقعه بالفعل رئيس المؤتمر الوطني العام الذي لم يحضر جلسة التصويت الأحد.

يذكر أن رئيس المؤتمر الوطني غائب عن الساحة السياسية منذ عدة أسابيع ويطالب عدة نواب باستقالته. لكن المجلس أعلن في الآونة الأخيرة أن أبو سهمين في الخارج "لتلقي العلاج الطبي".

ولم يعرف حتى الآن ما إذا كان قرار أبو سهمين سيضع حدا لخلاف سياسي قضائي يدور حول انتخاب معيتيق، وهو رجل الأعمال، الذي يحتج عليه عدة نواب ونائب رئيس المجلس عز الدين العوامي الذي ترأس جلسة التصويت وألغى تعيين رئيس الوزراء الجديد.

ليبيا.. النائب الأول لرئيس المؤتمر الوطني لا يعترف بانتخاب رئيس الوزراء (تحديث)

وكان العوامي قد أعلن أن معيتيق الذي انتخب الأحد رئيسا للوزراء لم يحصل على الأكثرية اللازمة من الأصوات وبالتالي فإن انتخابه "باطل ومخالف للقوانين".

وكان العوامي قد وجه الأحد رسالتين إلى الحكومة وأعضاء المجلس جاء فيها أن انتخاب معيتيق "لا مجال للاعتداد به وتنفيذه" لأنه باطل، وأن على الحكومة الحالية الاستمرار كحكومة تسيير أعمال إلى أن يتم منح الثقة لحكومة بديلة وفقا للإجراءات القانونية والدستورية السليمة، على حد تعبيره.

وأضاف أنه بنتيجة التصويت لاختيار رئيس جديد للحكومة الموقتة حصل معيتيق على 113 صوتا وليس أغلبية 120 صوتا المطلوبة لتحقيق النصاب القانوني الذي أقر لتعيين رئيس وزراء جديد بعد سحب الثقة من رئيس الوزراء السابق علي زيدان.

وتابع العوامي في رسالته إلى عبد الله الثني أنه بناء عليه "يستمر تسييركم للحكومة لحين صدور قرار بتعيين رئيس وزراء جديد من المؤتمر الوطني العام وفق ما ورد في الإعلان الدستوري وقرارات المؤتمر بالخصوص".

انتخاب أحمد معيتيق رئيسا جديدا للوزراء في ليبيا (تحديث 4:55 بتوقيت غرينتش)

وكان المجلس الوطني العام الليبي قد انتخب الأحد رجل الأعمال أحمد معيتيق رئيسا للوزراء وكان قد فشل في الانتخاب الأول في الحصول على الأصوات اللازمة لنيل المنصب.

وأعلن صالح المخزوم النائب الثاني لرئيس المجلس أن معيتيق انتخب بعد أن جمع 121 صوتا وذلك بعد حصوله في تصويت أول على 113 صوتا، أي دون الأصوات المطلوبة وهي 120.

واحتج أعضاء في المجلس على النتيجة الجديدة المعلنة مؤكدين أن التصويت الأول أقر والجلسة رفعت على إثره.

وهذا جانب من جلسة الأحد التي شهدت خلافا بين النواب:

وأحمد معيتيق، البالغ 42 عاما، هو رجل أعمال من مدينة مصراتة وأصغر من يستلم هذا المنصب منذ الإطاحة بنظام معمر القذافي في 2011.

وقال المتحدث باسم المؤتمر الوطني العام عمر حميدان "الجلسة كانت قد رفعت. ما يحدث غير شرعي".

وكان نائب رئيس المجلس عز الدين العوامي قد أعلن في وقت سابق رفع الجلسة بعد فشل المجلس في جمع الـ120 صوتا الضرورية لمنح الثقة لرئيس الوزراء، لكن نوابا طالبوا بمواصلة المفاوضات في مسعى لإقناع نواب آخرين بمنح الثقة لمعيتيق وانتظار الغائب منهم.

وقطع التلفزيون الرسمي نقل وقائع الجلسة قبل أن يستأنف البث بعد ساعة لإعلان النتيجة الجديدة.

وأدى معيتيق اليمين القانونية، وكلف نائب رئيس المؤتمر الوطني العام الليبي صالح المخزون معيتيق بتشكيل حكومة خلال أسبوعين وذلك في جلسة بثها التلفزيون.

ويخلف أحمد معيتيق عبد الله الثني المستقيل والذي كان قد تولى المنصب بالوكالة منذ إقالة علي زيدان في 11 آذار/مارس.


المصدر: وكالات
XS
SM
MD
LG